الإثنين، 06 كانون1/ديسمبر 2021

 

 

 

وكالات - تمكنت الفرق الهندسية اليمنية والسعودية،الخميس، من انتزاع وتفكيك عدد من حقول الألغام البحرية إيرانية الصنع مختلفة الأحجام والمهام، زرعتها الميليشيات الانقلابية في سواحل منطقة ميدي إلى الشمال الغربي لليمن.

 

 

وكان انفجار لغم بحري إيراني، الأربعاء، في قارب بسواحل ميدي، قد أدى إلى مقتل ثمانية صيادين كانوا على متن قارب.

 

 

وقتل وأصيب المئات من المدنيين جراء الألغام، حسبما يقول السكان في المناطق التي طرد منها الحوثيون.

 

 

وتعتمد الميليشيات المتمردة على زرع الألغام لعرقلة تقدم قوات الشرعية أو لعرقلة أعادة إعمار المناطق المحررة التي فروا منها تحت ضربات الجيش اليمني.

 

 

 وتم زرع الجزء الأكبر من الألغام على  السواحل الواقعة إلى شمال وجنوب الحديدة، بمساعدة فنية من خبراء إيرانيين وآخرين تابعين لحزب الله دخلوا اليمن لهذه المهمة.

 

 

ووفقا لمصادر يمنية، فإن المتمردين زرعوا الألغام في مساحات تقدر بنحو 50 كلم في منطقة الصليف، كما فخخوا السواحل المحيطة بميناء الحديدة بالكثيب.