جبهة النضال الشعبي تنعى عضو لجنتها المركزية الرفيق عاطف السويركي 

رام الله :  تنعى جبهة النضال الشعبي الفلسطيني إلى شعبنا الفلسطيني القائد الوطني والنقابي الكبير ، والأسير المحرر الرفيق المقدم عاطف حسونة السويركي ، عضو لجنتها المركزية وعضو المجلس الوطني الفلسطيني وعضو الأمانة العامة للاتحاد العام لعمال فلسطين الذي توفي مساء اليوم الثلاثاء بعد حياة حافلة بالنضال والكفاح والتضحية.  

وقالت الجبهة : بكل الحزن والأسى نودع اليوم رفيقاً وقائداً معروفاً ، يترجل في الزمن الصعب وفي ظل الحرب الصهيونية الشرسة على القدس والعدوان الإجرامي المتواصل على قطاع غزة ، وفي ظل الهبة الشعبية العظيمة لجماهير وقوى شعبنا الحيّة في كل مكان دفاعاً عن قضيتنا الوطنية وفي القلب منها القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين . 

مضيفةً نفتقد اليوم مناضلاً وطنياً مقداماً عرف بأخلاقه الثورية ونضاله المتواصل منذ التحاقه بالعمل الوطني في صفوف جبهة النضال الشعبي الفلسطيني أوائل السبعينات، حيث تعرض للمطاردة من قبل الاحتلال ومن ثم الاعتقال لعدة سنوات وكان له دور بارز في قيادة الانتفاضة وفي القيادة الوطنية الموحدة وفي تنظيم وإرساء أوضاع الجبهة ومنظماتها الحزبية والنقابية والجماهيرية في قطاع غزة .  

وأشارت الجبهة إلى أن رفيقها المناضل الراحل عاطف السويركي عبر نضاله في صفوف الجبهة شكل نموذجاً للمناضل الملتزم ، ورمزاً من رموزها المناضلة حيث عرف بمواقفه المبدئية الثابتة  ، وعاش حياته رمزاً للاستقامة والنقاء الثوري ، ونذر نفسه من أجل فلسطين وحريتها واستقلالها ، ولم يبخل بجهده وعطائه لتبقى القضية الوطنية الفلسطينية خالدة في قلوب أبناء شعبنا جيلاً بعد جيل حيث تجرع مرارة الاعتقال وقهر الحرمان ، وتحمل المسؤوليات وشكل مع رفاقه حالة نضالية يعتز بها . 

 وعاهدت الجبهة القائد الوطني الكبير أن تواصل المسيرة والنضال والكفاح على خطاه وخطى القائد المؤسس الشهيد د.سمير غوشة حتى تحقيق أهداف شعبنا في العودة والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس. 

والرفيق الراحل من مواليد العام 1952 وقد التحق بالجبهة في العام 1976 وشغل العديد من المهام العسكرية والتنظيمية وانتخب في العام 1993 عضواً في اللجنة المركزية للجبهة. 

 

 

اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني