الجهاد: قرارات ترامب تجاه فلسطين عدائية يجب التوحد والتصدي لها ومجابهتها


غزة - أكدت حركة الجهاد الإسلامي  اليوم الثلاثاء، أن قرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عدائية تتوجب من الجميع عرباً ومسلمين التوحد والتصدي لها ومجابهتها.

 

وقال داوود شهاب مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي، في بيان صحفي: "كل يوم تكشف أمريكا أنها شريك كامل للاحتلال في عدوانه وإرهابه على شعبنا وأرضنا ومقدساتنا وعلى كل أمتنا".

 

وأضاف شهاب، أن كل من يراهن أو يعتقد بأن أمريكا يمكن أن تسهم في استقرار المنطقة مخدوع وواهم أشد الوهم، مؤكداً أن أمريكا هي من اعتدى على الأمة ونكل بشعوبها وهي من تسعى لتمكين العدو الصهيوني من التوسع الاستيطاني في أرضنا وتهويد مقدساتنا.

 

جدير بالذكر، أن ترامب قرر الاعتراف بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال، ونقل السفارة الأمريكية من "تل أبيب" للقدس المحتلة، وهو الأمر الذي يفرضه الكل الفلسطيني.