أغنية بي دي أس

 

أعاد الاكاديمي والفنان د حيدر عيد إطلاق أغنية بي دي أس بمناسبة أسبوع مقاومة الإستعمار و الأبارتهيد الإسرائيلي (إلى روح سماح ادريس)

وقال د عيد ان فكرة هذا العمل الفني اقوم على الربط بين فكرة المقاومة الشعبية منذ الانتقاضة الأولى (1987-1993) وصولا إلى إطلاق و انتشار نداء المقاطعة عام 2005 و الإنجازات التي حققتها الحركة في سياق الكفاح الفلسطيني في مواجهة دولة الابرتهايد والاستعمار الاستيطاني.

واضاف:"لذلك تم إعادة أداء أغنية المطرب الفلسطيني الكبير وليد عبد السلام التي أطلقها خلال الانتفاضة المجيدة, مع تعديل بعض الكلمات لتناسب الشعارات التي تطرحها حركة المقاطعة من حرية و عودة".

وأكمل:"و يتناسب إطلاقها مع الإعلان عن فعاليات أسبوع مقاومة الاستعمار و الأبارتهيد الإسرائيلي الذي أصبح يشكل تحدياً عالمياً لمنظومة الاضطهاد المركب في فلسطين التاريخية من احتلال و أبارثهيد و استعمار, و لتعبر عن إرادة المقاومة لدى الشعب الفلسطيني وإصراره الذي لا يلين على الحرية و العدالة و المساواة. و هي مهداة إلى روح ناشط المقاطعة المثقف المشتبك سماح إدريس".

والأغنية من أداء حيدر عيد ،هندسة صوت استوديوهات مشارق, و بمشاركة عازف الناي سمعة الحرازين و عازف العود محمد عكاشة.

نداء الوطن