الثلاثاء، 01 كانون1/ديسمبر 2020

دوري أبطال أوروبا: سان جيرمان يتطلع مجدداً إلى اللقب

اقترب باريس سان جرمان الفرنسي كثيراً الصيف الماضي من التتويج بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه عندما خسر النهائي بصعوبة أمام بايرن ميونيخ، وهو ما يجعله يدخل نسخة الموسم الحالي متطلعاً إلى تحقيق الأفضل.
عبت خبرة العملاق البافاري في المسابقة القارية العريقة دوراً كبيراً في حسمه المباراة النهائية في 23 آب/أغسطس الماضي في لشبونة.

بعدها بشهرين تقريباً، سيبدأ رجال المدرب الألماني توماس توخل الثلاثاء حملة تحقيق الحلم القاري على أرضهم أمام مانشستر يونايتد الإنكليزي في قمة تعيد إلى الأذهان خروجهم المخيب على يد "الشياطين الحمر" من الدور ثمن النهائي للمسابقة العام الماضي.

وقد رحل عن النادي الباريسي المدافع الأيمن الدولي البلجيكي توماس مونييه والدولي الأوروغوياني إدينسون كافاني والقائد المخضرم البرازيلي تياغو سيلفا.

لكن سان جيرمان أبرم العديد من التعاقدات قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية في الخامس من تشرين الأول/أكتوبر، حيث ضم لاعبي خط وسط جديدين هما الدولي البرتغالي دانيلو بيريرا على سبيل الإعارة من بورتو والبرازيلي رافينيا في صفقة مدتها ثلاث سنوات من برشلونة الاسباني.

كما تم الاستعانة بخدمات المهاجم الدولي الايطالي مويس كين على سبيل الإعارة من إيفرتون الانكليزي لتعزيز الهجوم الذي يقوده نيمار وكيليان مبابي إلى جانب الارجنتينيين انخل دي ماريا وماورو ايكاردي.