زهرة المدائن تطلق مخيم القدس أحلى  13 وتنظم رحلة ثقافية تعليمية للمشاركين 

 

القدس/ اطلقت جمعية زهرة المدائن لتنمية وتطوير المجتمع، اليوم أول مخيماتها الصيفية" القدس أحلى" 13، في وادي الجوز، والتي تنظمها كل عام، ويحاضر بها طاقم من المرشدين المختصين بتدريب الاطفال المشاركين، بمشاركة ٢٥ مرشدا و ١٠٠ طفلا،حيث أنها تنظم هذا العام ٣ مخيمات في كلا من كفر عقب ووادي الجوز وبيت حنينا . 

ويشمل المخيم تدريب الأطفال المشاركين على أعمال متعددة منها  والرسم، وبناء القدرات الذاتيه والاتصال والتواصل وكذلك الرحلات التعليمية والترفيهية. 

وقال أشرف رجبي الرفاعي رئيس الجمعية، إن هذه المخيمات كفيله ببناء قدرات الاطفال النفسية والاجتماعية، وبناء المواهب لهم. 

مؤكدا على أهمية هذه المخيمات في تعريف الأطفال بمجالات إبداعية وغير تقليدية، واكتشاف المواهب والإبداعات لدى الاطفال، واستغلال طاقاتهم الايجابية وإظهارها بواسطة الفنون، إضافة لتطوير قدراتهم في المجالات التكنولوجية والإبداعية . 

وتابع الرفاعي تعمل زهرة المدائن على توفير بيئة أمنة للأطفال خلال عطلتهم المدرسية؛ لإكتشاف مواهبهم وتطوير مهاراتهم وقدراتهم من خلال الفعاليات وورشات العمل التدريبية. 

ومن جانبه قال مسؤول الدائرة الثقافية في الجمعية منصور أبو غربية أن هذا النشاط الترفيهي التعليمي للمشاركين يقوم على تثقيفيهم وكذلك كسر الروتين عبر رحلات ترفيهية. 

وأشار أبو غربية أن  الهدف من عمل المخيمات الصيفية في القدس هو الحفاظ على الهوية الفلسطينية  والتي يحاول الاحتلال طمسها من خلال المناهج المفروضة علينا، وأن مخيم القدس احلى ١٣ لهذا العام يختلف عن كل السنوات السابقة فهو يحمل اسماء ابواب سور القدس لمجموعات وهدفنا الحفاظ على ترتثنا وتريخنا المقدسي. 

بدورهم، أشاد أهالي الأطفال المشاركين في المخيم بفكرة تنظيمه المتميزة والتي تساهم في تعزيز وتنمية وصقل المواهب والمهارات الحياتية لدى الأطفال، وأنه يشكل طريق لاستكشاف قدرات الأجيال القادمة التي تشكل طاقة مخزونة من القوة والثقافة والطموح. 

نداء الوطن