أنهت المباحث العامة بالشرطة تحقيقاتها في قضية مقتل المواطن محمد عاشور (18 عاماً)، أمس الأحد، في حي الزيتون بمدنية غزة.

وقال المتحدث باسم الشرطة العقيد أيمن البطنيجي، في تصريح وصل "نداء الوطن" اليوم الاثنين، إنه ومن خلال التحقيقات وتقرير الطب الشرعي تبين وجود شبهة جنائية في الحادثة، حيث تم تكثيف البحث وجمع الأدلة وأخذ إفادات الشهود.

وأضاف: "على إثر ذلك وخلال أقل من 12 ساعة تم تحديد المشتبه به (س، و) 31 عاماً وتوقيفه، وقد اعترف خلال التحقيق الأولي بإلقاء أداة معدنية باتجاه المجني عليه ما أدى لوفاته".

وأكد البطنيجي أن المباحث العامة أحالت القضية إلى النيابة العامة لاستكمال الإجراءات القانونية في القضية.