الإثنين، 06 كانون1/ديسمبر 2021

 

رام الله: استقبلت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.حنان عشراوي، اليوم الاثنين، القنصل العام الإيطالي فابيو سيكولولفيتش, وأطلعته على آخر التطورات السياسية الفلسطينية، ووضعته في صورة الانتهاكات الإسرائيلية الأحادية والمخالفة للقواعد والقوانين الدولية بما في ذلك التصعيد الاستيطاني الخطير.

وأكدت، خلال اللقاء الذي عقد في مقر منظمة التحرير، أن الاحتلال ينهي بشكل فعلي عملية بناء الدولة الفلسطينية عبر مواصلة التشريعات العنصرية والاستيطانية، بما فيها شرعنة بناء أكثر من 6660 وحدة استيطانية جديدة خلال الفترة الأخيرة، والسعي لشرعنة قانون "تبييض المستوطنات" في قراءته النهائية، ومشروع قانون منع الآذان، إضافة إلى سعي حزب البيت اليهودي المتطرف لإعداد مشروع قانون لمقاطعة المصالح التجارية لأي مؤسسة إسرائيلية تقرر مقاطعة المستوطنات، مشيرة في هذا السياق إلى أن حكومة التطرف والاستيطان الإسرائيلية  تستغل إحجام المجتمع الدولي عن التدخل للجم هذه الانتهاكات  بما فيه الإدارة الأمريكية الجديدة وذلك بهدف فرض وقائع جديدة على الأرض.

وقالت:" إن إسرائيل بسلوكها الاستعماري الاستيطاني وبتحديها لقرارات الشرعية الدولية تعمل بشكل ممنهج ومدروس على تقويض وإنهاء حل الدولتين وفرص السلام، وتجر المنطقة لمزيد من العنف والدمار، وعلى المجتمع الدولي مواجهة هذا التحدي بمقاضاتها ومحاسبتها فعليا وجديا وعدم الاكتفاء ببيانات الشجب والاستنكار".

وبحثت عشراوي مع القنصل العام الايطالي الوضع الفلسطيني الداخلي، وآليات التعاون المشترك، وسبل تعزيز العلاقات الايطالية الفلسطينية وتطويرها في مختلف القطاعات.