الأربعاء، 01 كانون1/ديسمبر 2021

 

غزة: أكد النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار أن الخطوة الأهم فلسطينيا في ظل كل التحديات للشعب الفلسطيني وواقع المعاناة من الاحتلال والحصار والاستيطان والتهويد، هو إنجاز مصالحة شاملة وشراكة حقيقية.

وشدد الخضري في تصريح صحفي صدر عنه اليوم الأحد 25-12-2016 على ضرورة وجود شراكة يتحمل فيها الجميع المسئولية وخدمة الشعب الذي يعد صمام الأمان والبطل الحقيقي في ملحمة الصمود حتى الحرية.

وقال الخضري " لا رابح في معادلة الانقسام الخطيرة، فجميع الأطراف خاسرة، والمشروع الوطني مهدد"، مؤكداً أن الاحتلال ينفذ مخططاته بفرض وقائع على الارض بحكم القوة.

وقال "أمل شعبنا كبير في ان يرى الوحدة الوطنية متجسدة في كل مفاصل العمل سواء الحكومي والتشريعي والرئاسي لإصلاح ما نتج عن الانقسام".

ودعا الخضري المجتمع الدولي للوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني في حقه بإقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس وإنهاء الاحتلال والحصار والاستيطان.