رام الله - استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، السبت، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وزير خارجية جمهورية الأوروغواي الشرقية رودولفو نين نوفو.

 

وأطلع سيادته، وزير خارجية الأوروغواي، على آخر المستجدات في الأرض الفلسطينية، وبحثا سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

 

وهنأ نوفو، سيادته، على انعقاد المؤتمر العام السابع لحركة "فتح"، وانتخابه رئيسا للحركة بالإجماع، وأكد استمرار بلاده بدعم العملية السياسية القائمة على مبدأ حل الدولتين.