الإثنين، 06 كانون1/ديسمبر 2021

 

واشنطن: أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، التزام بلاده بدعم إقامة الدولة الفلسطينية، واهمية العودة إلى المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية. 
 

وأشار شكري خلال كلمته في المنتدى السنوي الثالث عشر الذي ينظمه مركز "السابان لسياسات الشرق الأوسط" التابع لمؤسسة "بروكنجز"، تحت عنوان "رؤية ودور مصر في الشرق الأوسط"، الى مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بدعم أية مفاوضات قادمة بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

 

وصرح المستشار احمد ابو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بان وزير الخارجية استعرض في كلمته والتي تعد هذه المشاركة هي الاولى لوزير مصري كمتحدث في هذا المنتدى الهام الذي يشارك فيه مجموعة من المسؤولين  والشخصيات السياسية الهامة بالشرق الاوسط، اكد خلال كلمته على ثوابت السياسة الخارجية المصرية تجاه منطقة الشرق الاوسط والمبادئ التي تحكمها، فضلا عن رؤية القيادة المصرية حول طرق التعامل مع المنطقة التي باتت متخمة بالصراعات والأزمات.