الثلاثاء، 07 كانون1/ديسمبر 2021

غزة - اكد النائب الدكتور احمد ابوهولى اثناء المشاركه فى ملتقى لشبونه2016 والذى نظمته الجمعيه البرلمانيه لمجلس اوروبا ومركز الشمال والجنوب وبالشراكة مع الاتحاد الاوروبى وبحضور الاستاذ نشأت حمد القريوطى مساعد الامين العام للمجلس التشريعى والمستشار فادى الزبن ان الحل الحقيقى للازمات التى تواجه العالم من مايسمى بالتطرف واستمرار تدفق الاجئين يكون بانهاء الاحتلال الاسرائيلى وتحقيق سلام عادل وشامل واقامه دوله فلسينيه مستقله وتطبيق حق العوده والتعويض ولاسيما ان العالم يتجاهل ماساه الشعب الفلسيطينى والذى يعيش نصفه فى المهاجر والشتات


واكد النائب ابوهولى ان فقدان الامل عند الشباب ومنح الاستقرار لهم وتحقيق ذواتهم وحصار قطاع غزه لعشر سنوات وارتفاع معدل البطاله والفقر وتقليص مساعدات الوكاله وعدم وجود تنميه مستدامه والحروب المستمره على الشعب الفلسطينى هى التى تفاقم ازمه الهجره والاجئين


فالمطلوب علاج الاسباب وليس النتائج


واكد النائب ابوهولى على تعاطف الشعب الفلسطىنى مع كل الاجئين فى العالم والدفاع عن حقوقهم لان شعبنا الفلسطىني يعانى ولا يزال يعانى من ويلات اللجؤ والهجرات المتتاليه


وثمن النائب ابوهولى جهود كل الدول الصديقه والشقيقه التى تساند كفاح شعبنا وتتحضن المهاجرين وتقدم الحلول لهم
وشهد الملتقى مشاركه واسعه من كل دول العالم وخاصه الدول العربيه المشاطئه للبحر المتوسط