الأربعاء، 01 كانون1/ديسمبر 2021

 


غزة - مراسلنا - زياد عوض  -  لعل كافة مواقف حياته التي عايشها لم تقُده إلى السعادة بالدرجة التي بلغت ذروتها حينما عَلم المواطن فؤاد يوسف الميناوي بنبأ أن "مولوده البكر على الطريق" بعد انتظار دام لأكثر من 20 عاماً.


المواطن فؤاد يوسف الميناوي (45 عاماً)، من سكان حي الشيخ رضوان شمال مدينة غزة، رٌزق بمولوده البكر بعد حرمان دام أكثر من 20 عاماً، وصل خلالها الليل بالنهار دعاءً لله عزوجل وتضرعاً من أجل أن يُقر عينيه برؤية طفله.


قال الميناوي فيها، :" بفضل الله عز وجل، رزقت بمولدي الأول بعد 20 عاماً من الإعاقة، فلا أستيطع أن أصدق عيناي التي تشاهد طفلي"


وعبر الميناوي عن سعادته الفائقة بنبأ قدوم طفله الأول، مضيفاً "بعد هذه الفترة الطويلة تكلل صبرنا بحمل زوجتي، وقد وضعت مولودها بحمد الله بسلامة تامة".