الثلاثاء، 07 كانون1/ديسمبر 2021

 

غزة : دعت سكرتاريا "وطنيون لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة " جماهير شعبنا لأوسع مشاركة جماهيرية في" الضفة الغربية " المحافظات الشمالية وقطاع غزة المحافظات الجنوبية ومؤسسات المجتمع المدني والمخاتير والشخصيات الاعتبارية والنسوية والشباب وفصائل العمل الوطني لممارسة حقهم ودورهم بفعاليات الضغط الجماهيري الديمقراطي السلمي والحراك الشعبي كما كفله القانون من أجل إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة والتي تم اقرارها باجتماع السكرتاريا بالتنسيق مع لجان المتابعة المشتركة في الضفة الغربية وقطاع غزة..من أجل التحرك المستمر لوضع نهاية لحالة الانقسام وتطبيق اتفاق المصالحة بما يعزز التلاحم والوحدة واعادة الاعتبار للعمل الوطني الفلسطيني من أجل مواجهة مخطط الاستيطان والتصدي لجرائم الاحتلال وبناء مؤسسات الدولة الفلسطينية.

وأوضحت السكرتاريا ان الوقفة ستكون  في ميدان الجندي المجهول وسط غزة و ميدان الشهيد ياسر عرفات في رام الله وهي دعوة مفتوحة لكل أبناء شعبنا لانهاء الانقسام

وشددت السكرتاريا العامة على ضرورة إنجاز واستكمال عقد المؤتمرات في المحافظات الجنوبية مؤكدين على ضرورة عقدها الى جانب الحراك الميداني الذي يستهدف الضغط على طرفي الانقسام من انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية.

وأكدت أنه جاري العمل من أجل توسعة مشاركة الشباب في كافة اماكن تواجدهم من أجل تشكيل مجموعات ضاغطة بهدف إنهاء الانقسام وكسر حالة الصمت والسكون في ظل عدم وجود الارادة الحقيقية لطرفي الانقسام من أجل إنقاذ المجتمع الفلسطيني من حالة الانهيار و من أجل الخروج بمستقبل أفضل للأجيال يليق بتضحيات شعبنا في مسيرته النضالية ضد الاحتلال.

جدير بالذكر أن "وطنيون لإنهاء الانقسام" ليس حزباً ولا حركة سياسية إنما هو تجمع وطني يضم عدداً من الشخصيات الوطنية الحريصة علي مصلحة الوطن وذلك من خلال العمل بكافة السبل الديمقراطية والسلمية لإنهاء الانقسام والعمل على تشكيل حالة من الضغط الشعبي السلمي بأشكال متعددة علي كل اصحاب المصلحة النفعية في بقاء حالة الانقسام.