الأربعاء، 01 كانون1/ديسمبر 2021

غزة - خاص بالفلسطينية -  قامت إدارة جامعة الأقصى ممثلة بالقائم بأعمال رئيس الجامعة بغزة د. محمد رضوان ووكيل وزارة التربية والتعليم الدكتور زياد ثابت على توقيع جملة من القرارات بحق الموظفين بالجامعة وبعضهم أعضاء مكتب حركي لفتح عرف منهم ، م/ إياد حلمي خلف والأستاذ / أيوب راغب الدلو والأستاذ/ محمد محمود أبو عودة

 

وصفت هذه القرارات من جانب الوزارة برام الله بالتعسفية والغير قانونية لا سيما وأنها لم تأتي في إطارها الإداري ووفق النظام والقانون المعمول به بالجامعة كون أن قرارات النقل للموظف يجب أن تكون وفق عملية التدوير الوظيفي وخطة العمل المنصوص عليها من قبل الوزارة وضمن الخطة السنوية لسير العمل وبالاتفاق مع الموظف لا بالإكراه أو لأهداف سياسية ،

 

وفي اتصال لنا مع الموظفين المذكورين أكدوا عدم اعترافهم وانصياعهم لتلك القرارات مؤكدين بأن قراراتهم يستمدونها من الوزارة برام الله ومعالي الوزير د. صبري صيدم ، وفي أول ردة فعل على تلك الخطوات التصعيدية من جانب إدارة الأقصى بغزة ، أصدرت حركة فتح والمكتب الحركي بالجامعة بياناً يدينان فيه ويستنكران عملية النقل التعسفية للموظفين مؤكدين وقوفهم معهم ومساندتهم لهم ولأمنهم الوظيفي في وجه الظلم الذي يتعرضون له، الجدير ذكره بأن وزارة التربية والتعليم برام الله أصدرت بياناً أكدت فيه صباح اليوم الثلاثاء سحب اعترافها بجامعة الأقصى بغزة طالبة من الطلاب التوجه والتسجيل بجامعات أخري حرصاً على مستقبلهم العلمي والجامعي.