الأربعاء، 01 كانون1/ديسمبر 2021

أكد السفير القطري محمد العمادي على أن المنحة القطرية المقدمة من أمير دولة قطر مخصصة لموظفي حكومة غزة السابقة بالشق المدني دون العسكري.

وأوضح العمادي خلال مؤتمر صفحي بمدينة غزة ، ظهر اليوم الثلاثاء، أن قيمة المنحة 31 مليون دولار لتخفيف الحياة المعيشية في غزة وتم إيداع المبلغ في حساب اللجنة القطرية.

وأشار إلى الكشف الذي ستصرف له المنحة يشمل 23 ألف و800 موظف مدني، منوها إلى أن آلية الصرف تختلف عن منحة 2014، من خلال الصرف حسب راتب كل موظف.

وحول المشاريع القطرية ألمح السفير القطري إلى إن الاحتلال الإسرائيلي أبدى عدم اعتراضه على المواد التي تدخلها قطر لمشاريعها في قطاع غزة، بما فيها المواد مزدوجة الاستخدام.

وتابع السفير القطري :"طلبت من رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله أن يأتي إلى غزة للمشاركة في افتتاح المرحلة الثانية من مدينة حمد السكنية".

وأضاف العمادي :" لا اعتراض على المشاريع القطرية، لأننا نعمل على مساعدة الشعب الفلسطيني بشكل عام"