الإثنين، 06 كانون1/ديسمبر 2021

مختار عاقر يرسم الابتسامة علي شفاه أطفال المخيم

المحافظة الوسطى - مراسلنا : زياد عوض - عمل المختار لن يقتصر علي إصلاح ذات البين او مساعدة الفقراء إنما تنوع في مخيم المغازي وسط قطاع غزة شارك غسان موسي مختار عاقر في رسم الابتسامة علي شفاه أطفال المخيم و تقديم الدعم النفسي و الترفيهي للأطفال بمناسبة عيد الفطر السعيد بمشاركة بدأ اليوم يومهم بسعادة غمرتهم مع إشراقه شمساً لم يشهد لها مثيل وجواً دافئ ملؤه الابتسامة الرقيقة على تلك الوجوه البريئة وجوه أطفال مخيم المغازي بلوك c و بحضور غسان موسي مختار أهالي عاقر الذي شارك أطفال الحي 
قال غسان موسي مختار اهالي عاقر ان الترفيه ليس مضيعة للوقت وإنما هو جزء هام للبناء التربوى والصحة الاجتماعية للإنسان 
وأضاف المختاران أهمية تنظيم اليوم الترفيهي من أجل تجديد طاقات الأطفال وإدخال الفرحة إلى قلوبهم للترويح عنهم والتخفيف من حجم الضغوطات التي تعرضوا لها خلال فترة الامتحانات
وشكر فريق الجسد الواحد مدينه الرس وبشكر فرقه رسمه بسمه الفنيه وبشكر مدير الفرقه الاستاد عمر زعيتر
ووجه المختار نداء الي كل المؤسسات لدعم الترفيه عن الاطفال ورسم الابسمه عليهم
وقد رسم الأطفال في تفاعلهم مع حركات "المهرجين" البهلوانية وألعاب الدمى المضحكة لوحة فنية غاية في الروعة ساهمت في إظهار ما يجول في وجدان وقلوب الأطفال من حب للحياة لا سيما وأنهم بحاجة إلى منحهم مساحة ليعبروا من خلال النشاط الترفيهي عن أحلامهم البسيطة ويعيدوا البهجة إلى نفوسهم المُحبة للحياة.