الأربعاء، 01 كانون1/ديسمبر 2021
 
رام الله/ ثمن عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني د.أحمد مجدلاني اقرار اتحاد طلاب جامعة كاليفورنيا- بركلي  قانونا بربط المساعدات المالية المقدمة للاحتلال بعدم استخدامها في التوسع الاستيطاني في الأراضي الفلسطينية، أو في اعتقال الأطفال.
وقال د.مجدلاني أن هذا القرار يؤكد الصحوة في صفوف مؤسسات المجتمع المحلي الأمريكية وتغييرا في الرأي العام الذي يدرك خطورة احراءات الاحتلال الاستيطانية والاعتداءات المخالفة لكافة المواثيق والقوانين الدولية باعتقال الأطفال وتعريضهم للتعذيب والأسر في ظروف صعبة.
وتابع د.مجدلاني أن اقرار الاتحاد مشروع قانون يحمل رقم: “ASUC 21 / 22-019 SR”، لدعم مشروع آخر كانت قد تقدمت به عضو الكونغرس بيتي ماكولم برقم (2590)، ويحمل اسم “الدفاع عن حقوق الإنسان للأطفال والأسر الفلسطينيين الذين يعيشون في ظل قانون الاحتلال العسكري للكيان الصهيوني”، انتصارا لقضية شعبنا وتماشيا مع القانون الدولي ودفاعا عن حقوق أطفال فلسطين.
داعيا كافة اتحادات الطلاب في العالم إلى اتخاذ قرارات بوقف التعامل الأكاديمي والعلمي مع دولة الاحتلال التي تنتهك حقوق الإنسان وخصوصا الأطفال والاعتداءات المتواصلة على الطلبة والأطفال.