الأونروا تقرر صرف مساعدات نقدية لنحو 18 ألف أسرة في غزة

قررت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” اليوم صرف مساعدات نقدية ولمرة واحدة للاجئين المصنفين ضمن الفقر الشديد في قطاع غزة.

وقالت الأونروا في بيان صحفي “مع تزايد الاحتياجات في المجتمع نتيجة الأعمال العسكرية الأخيرة، قامت الأونروا في غزة بإعادة برمجة فورية للدعم النقدي لمساعدة العائلات اللاجئة التي تعاني وضعاً اقتصادياً صعباً”.

وتابعت: “سيتم اعتماد نفس الآلية السابقة لتوزيع المساعدة النقدية التي كان من المقرر منحها لمرة واحدة فقط ضمن التقييمات التي أجريت أثناء أزمة كوفيد-19”.

وبحسب الوكالة الأممية تبلغ القيمة الإجمالية للمساعدات النقدية 3.1 مليون دولار أمريكي، حيث يستفيد منها أكثر من 76000 فرد أو أكثر من 18400 أسرة (40 دولارًا للفرد).

وأوضحت الأونروا أن المساعدات ستشمل العائلات المصنفة ضمن فئة الفقر الشديد ومن تنطبق عليه معايير الهشاشة المحددة بما في ذلك عمر وجنس رب الأسرة ووجود شخص من ذوي الإعاقة أو الأمراض المزمنة، إضافة إلى عدد أفراد الأسرة.

وقالت “اعتبارا من هذا الأسبوع، ستُرسل الأونروا رسالة نصية للعائلات المستحقة لإبلاغهم بالذهاب إلى البنك لتسلم المساعدة النقدية الخاصة بهم. حيث ستتضمن الرسائل أيضاً معلومات للتواصل في حال وجود أي أسئلة لدى العائلات المستحقة”.

وأضافت: “وحفاظاً على صحة وسلامة المستفيدين ومجتمع اللاجئين، ستقوم الأونروا بجدولة مواعيد تسلم الدفعات على مدار الأسابيع المقبلة لتجنب الازدحام في البنوك”.

وأشارت الأونروا  إلى أن هذه المساعدات النقدية لا تتعلق بالمبالغ التي سيتم دفعها للمأوى الانتقالي، كما أنها لا تتعلق بعملية تقييم الأضرار التي لحقت بالمنازل، موضحة أن هذا الإعلان يتعلق فقط بالتمويل الذي تم حشده استجابة للنداء العاجل والذي أُطلق لمواجهة فيروس كوفيد- 19.

 

للمزيد من المعلومات والتفاصيل حول آلية صرف المساعدات النقدية المقدمة من "الاونروا" - اضغط هنا