تهديدات بالقتل تلاحق أعضاء بالكونغرس قبل مساءلة ترامب

قالت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الاثنين، إن مسؤولي إنفاذ القانون الفيدراليون يحققون في عدد من التهديدات التي تستهدف أعضاء الكونغرس مع اقتراب المساءلة الثانية للرئيس السابق دونالد ترامب.

وبحسب وكالة أسوشيتد برس، تضمنت التهديدات "قتل المشرعين أو مهاجمتهم" خارج مبنى الكابيتول الأمريكي، وفقا لمسؤول أمريكي.

وقال المسؤول إن "التهديدات والمخاوف من احتمال عودة المتظاهرين المسلحين لاقتحام مبنى الكابيتول من جديد، دفعت شرطة الكابيتول وغيرها من أجهزة إنفاذ القانون الفدرالية إلى الإصرار على بقاء الآلاف من قوات الحرس الوطني في واشنطن، مع تقدم مجلس الشيوخ في خطط مساءلة ترامب".

وأضاف المسؤول، أنه "على غرار تلك التي اعترضها المحققون قبل تنصيب بايدن، فإن التهديدات التي يتتبعها رجال إنفاذ القانون تتفاوت من حيث دقتها ومصداقيتها".