الجبهة الديمقراطية تسلم السفير الروسي مبادرتها السياسية لانهاء الانقسام وتعرض اوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان

التقى وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ضم علي فيصل، ابراهيم النمر وسهيل الناطور مع السفير الروسي في لبنان الكسندر روداكوف وعرض معه قضايا سياسية مختلفة، اضافة الى اوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان..

وقدم الوفد الفلسطيني شرحا عن المبادرة السياسية التي تقدمت بها الجبهة الديمقراطية من اجل انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، وما حملته من عناوين وآليات للمباشرة في حوار وطني شامل ينتج عنه خطة فلسطينية تعيد بناء النظام السياسي الفلسطيني عبر الانتخابات الشاملة لمؤسسات منظمة التحرير والسلطة الفلسطينية وعلى قاعدة الشراكة الوطنية الكاملة..

وشكر الوفد لروسيا رعايتها جلسات حوار فلسطيني وحرصها على استعادة الوحدة الفلسطينية داعيا الى مواصلة هذا الجهد الى جانب عدد من الاشقاء في الدول العربية الذين يعملون من اجل ترتيب البيت الفلسطيني، آملا ان تشكل حوارات الجزائر فرصة ومدخلا لحوار وطني شامل ينهي واقع التشرذم والانقسام الذي تعيشه الساحة الداخلية الفلسطينية لمواجهة التحديات التي يفرضها المشروع الامريكي الاسرائيلي الذي يستهدف تصفية حقه في تقرير المصير وعودته وبناء دولته المستقلة على ارضه المحتلة بعدوان عام 1967..

وعرض الوفد ايضا لاوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان، داعيا جميع المرجعيات الى تحمل مسؤولياتها تجاه اغاثة شعبنا ودفع وكالة الغوث لزيادة وتحسين خدماتها واعتماد خطة طوارئ اغاثية وصحية شاملة..

وفي ختام اللقاء سلم الوفد لسعادة السفير نسخة من مبادرة الجبهة الديمقراطية السياسية، حيث اكد السفير روداكوف دعمه لكل الجهود الهادفة الى معالجة الاوضاع الداخلية الفلسطينية على اسس صحيحة تحفظ للشعب الفلسطيني حقوقه الوطنية..

نداء الوطن