المجموعة: لبنان كتب بواسطة: الاعلامي أ.نصر ابو فول

 

بيروت: كشفت الأجهزة الإلكترونية المرافقة لموكب وزير الداخلية والبلديات اللبنانى نهاد المشنوق، أثناء سيره سيارة تحتوى على مواد قابلة للانفجار متوقفة إلى جانب الطريق .

وذكر بيان للوزارة الليلة الماضية، انه كان من المعتزم أن يتوجه موكب وزير الداخلية نهاد المشنوق بعد رعايته لاحتفال برأس السنة الهجرية والذى اقامته "الحملة السعودية اللبنانية للحج العمرة" فى مسجد محمد الأمين ، من مكان الاحتفال باتجاه جسر فؤاد شهاب، لكن الأجهزة الإلكترونية المرافقة لموكب الوزير رصدت مواد مشبوهة فى سيارة متوقفة إلى جانب الطريق، كما اشتبهت بها الكلاب البوليسية المدربة وتوقفت عندها.

وأضاف البيان،أنه بعد كشف خبير المتفجرات على المواد المشبوهة ، أخرجت الصناديق المشتبه بها من صندوق السيارة وعثر على كمية كبيرة من مواد قابلة للاشتعال يدخل التنر فى تركيبتها، وما زاد فى الشبهات أن رقم الهاتف المقرون بالسيارة فى السجلات الأمنية غير عائد لصاحبها ، وتعمل الأجهزة الأمنية على التحقيق فى ملابسات الحادث".