الأربعاء، 20 تشرين1/أكتوير 2021

 

بيروت:  بحث رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم السبت، بمقر اقامته في العاصمة بيروت، مع أمناء سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، أوضاع أبناء شعبنا في مخيمات اللاجئين في لبنان.

وأطلع، أمناء السر، على آخر التطورات الفلسطينية، خاصة الاعتداءات الإسرائيلية اليومية بحق شعبنا وأرضه ومقدساته، ووضعهم في صورة لقاءاته مع كبار المسؤولين والسياسيين اللبنانيين، خاصة القضايا المتعلقة بأبناء شعبنا في لبنان.

وجدد عباس التأكيد على أن اللاجئين الفلسطينيين على الأرض اللبنانية ما هم إلا ضيوف، مشددا على ضرورة أن يبقى أبناء شعبنا بمنأى عن الدخول في صراعات المنطقة، وأهمية الحفاظ على الأمن والاستقرار في المخيمات.

من جانبهم، أكد أمناء سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، تمسكهم بالشرعية الفلسطينية ممثلة بمنظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لأبناء شعبنا في الوطن والشتات، وشددوا على ضرورة تحقيق المصالحة الوطنية بأسرع وقت ممكن، من أجل توحيد الجهود لمواجهة المخاطر التي تهدد مشروعنا الوطني.