عمان: قصفت طائرات من سلاح الجو الملكي الأردني مساء الجمعة الثالث من فبراير شباط 2017 أهدافا مختلفة لداعش في الجنوب السوري منها موقع عسكري كانت قد احتلته داعش وكان يعود سابقا للجيش السوري.

وذكرت مصادر اعلامية أردنية، أن المقلات الحربية قامت بتدمير مستودعات للذخيرة ومستودع لتعديل وتفخيخ الآليات وثكنات لأفراد من داعش بإستخدام طائرات بدون طيار و قنابل موجهة ذكية.

وأسفرت العملية عن قتل وجرح العديد من عناصر داعش إضافة إلى تدمير عدد من الآليات.

وقالت المصادر أن هذه الضربات الجوية تأتي "استمرارا لجهود المملكة الأردنية الهاشمية للقضاء على العصابة الإرهابية المجرمة وضربها في أوكارها".