وكانت قد دشنت قاعدة فكتوري الأميركية نهاية العام الماضي منظومة دفاع جوية من نوع  C-RAM  بالتزامن مع إجراءات أمنية مشددة بمحيط المنطقة الخضراء والمطار، خشية شن فصائل مسلحة موالية لإيران، هجمات انتقامية بمناسبة مرور عام على مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني.