بغداد: أعلن مصدر عسكري عراقي ، عن الخميس مقتل سبعة أشخاص من عائلة واحدة بقصف جوي نفذته طائرة مجهولة على مدينة راوة.

وقال المصدر، إن "طائرة مجهولة الهوية قصفت الخميس أحد المنازل في مدينة راوة (بمحافظة الأنبار) ما أسفر عن مقتل عائلة بالكامل مكونة من سبعة أفراد معظمهم من الأطفال"، مؤكداً أن "القصف تسبب بتمزيق الضحايا إلى أشلاء".

يشار إلى أن مدن القائم وعانه وراوه الواقعة على أعالي نهر الفرات تشهد سيطرة واسعة لتنظيم (داعش) منذ منتصف عام 2014 .

وعلى صعيد متصل، قال المصدر إن "عناصر التنظيم أقدموا اليوم على إعدام اثنين من منتسبي القوات العسكرية رمياً بالرصاص، بعد اختطافهما منذ أيام في مدينة القائم القريبة من الحدود مع سوريا، بحجة تزويد الطيران الحربي العراقي بإحداثيات مواقع الإرهابيين".