تصريح صحفي صادر عن التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين

 

بمشاركة رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر التحالف الأوروبي لمناصرة اسرى فلسطين في السويد ينظم ندوة عبر فيسبوك تضامنا مع الأسرى المضربين ١٧-١٠-٢٠٢٠ ، نظم التحالف الأوروبي لمناصرة اسرى فلسطين في السويد، مساء اليوم السبت، ندوة خاصة عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تضامنا مع الأسرى المضربين في سجون الاحتلال. وشارك في الندوة التي حملت عنوان " كل التضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام من اجل الحرية والكرامة، الحرية للأسير ماهر الأخرس"، كل من رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، والدكتور خالد حمد المنسق العام للتحالف الأوروبي لمناصرة اسرى فلسطين، والأسير منذر صنوبر من خلال رسالة خاصة عرضت بالندوة، والباحث المختص في شؤون الأسرى عبد الناصر فروانة ، والسيد محمد قدورة عضو التحالف الأوروبي في دولة السويد، والسيد سعيد هدروس منسق المجموعة ١٩٤ في السويد، وأدار الندوة الدكتور علي هدروس منسق التحالف الأوروبي لمناصرة اسرى فلسطين في السويد، واكد المشاركون على مطالبة المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان، والحكومات الأوروبية والاتحاد الأوروبي بالتحرك العاجل لإنقاذ حياة الأسير المضرب عن الطعام منذ ٨٣ يوما ماهر الأخرس والذي يعاني ظروفا صحية صعبة وخطيرة للغاية، كما وطالب المشاركون نشطاء التحالف الأوروبي والجاليات الفلسطينية والعربية وأصدقاء الشعب الفلسطيني من الأوروبيين والأجانب ببذل كل الجهود وعلى كافة الأصعدة لإنقاذ حياة الأسير الأخرس  والأسرى المعزولين في سجون الاحتلال الإسرائيلية، والذين يتعرضون لعديد من أساليب القمع والتنكيل وخلال مداخلة له اكد اللواء قدري أبو بكر على خطورة الحالة الصحية للأسير ماهر الأخرس وتداعيات حالته الصحية ومحاولات الاحتلال الفاشلة للالتفاف على أضرابه وكسره، كما حذر من تدهور الأوضاع في المعتقلات في ظل استمرار إدارة السجون بأساليبها العنجهية في التعامل مع الأسرى وعزل ثلاثة من قيادات الأسرى منذ اشهر طويلة وهم الأسير عمر خرواط ووائل الجاغوب وحاتم القواسمي.

ودعا أبو بكر المجتمع الدولي والجاليات الفلسطينية والصديقة في أوروبا والعالم للوقوف إلى جانب الأسرى وإسنادهم بكافة السبل القانونية والإعلامية والدبلوماسية ضد ما تقترفه سلطات الاحتلال بحقهم من انتهاكات

التحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين

المنسق العام للتحالف الدكتور/ خالد الحمد

                                                                         17 أكتوبر 2020