الإثنين، 18 تشرين1/أكتوير 2021

بعد حصار لمدة ساعتين لمنزل يختبئان فيه بمدينة جنين بالضفة العربية، وتهديدات عبر مكبرات الصوت بتفجيره في حالة رفض تسليم أنفسهم، اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي أيهم كممجي ومناضل نفيعات آخر أسرى سجن جلبوع الفارين بعد اقتحام جيش الاحتلال الإسرائيلي وعناصر وحدة اليمام، مدينة جنين حيث كان الأسيران يختبئان.

وقال والد أيهم، في تصريحات لقناة "الغد"، إنه تلقى اتصالا هاتفيا من والده من هاتف غريب، يؤكد فيه أنه نجله ويريد أن يسلم نفسه خوفا على الأهالي.

إعادة اعتقال الأسرى الـ 6 استغرقت أسبوعين، شنت فيها إسرائيل حملة أمنية وعسكرية مكثفة لحفظ ماء وجهها بعد الهروب الهوليودي من السجن الأشد حراسة.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تفاعلوا مع إعادة اعتقال الأسرى، عبر هاشتجات #نفق – الحرية # الأسرى – في – خطر.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اعتقال آخر أسيرين فلسطينيين بين الستة الذين تمكنوا من تحرير أنفسهم من سجن جلبوع.