حبيب نور محمدوف يودّع حلبات الفنون القتالية بالبكاء

ودع أسطورة الفنون القتالية حبيب نور محمدوف عشاقه بالبكاء ليعلن اعتزاله بعد فوزه بالإخضاع ضد الأميركي جاستين غيثي خلال الجولة الثانية من نزال العصر الذي استضافته العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وفور انتهاء النزال، خر محمدوف الذي يلقب بـ"النسر" ساجدا ثم انهمر بالبكاء ليعلن اعتزاله وإنهاء مسيرة أسطورية في الفنون القتالية لم يتعرض خلالها للهزيمة على الإطلاق وتحقيق سلسلة من الانتصارات بلغت 29 انتصارا.

وقال حبيب إن هذا النزال كان الأخير ولن يعود مرة أخرى دون والده الذي توفي إثر إصابته بفيروس كورونا، مضيفا: "هذه المرة الأولى التي أفعلها من دونه".

ويحتفظ النجم حبيب بهذا الفوز بلقب الوزن الخفيف في ثالث دفاع له عن لقبه، بعد أن نجح قبل ذلك في الاحتفاظ بلقبه أمام النجمين كونور ماكغريغور في 2018، وداستن بورييه في 2019.