شهيرة تنعى شويكار برسالة مؤثرة

رحلت الفنانة شويكار عن عمر يناهز 82 عاما وذلك بعد صراع مع المرض، حيث أصيبت فى الأيام الأخيرة بوعكة صحية شديدة نقلت على إثرها الى مستشفى الصفا وتعرضت بعد ذلك إلى انفجار فى المرارة ادى إلى رحيلها. 

 

 

وحرصت الفنانة شهيرة على نعيها  عبر حسابها على فيسبوك وكتبت"يعني كده خلاص مبقاش ليا حد يحبني من قلبه، وشايفني حاجة عظيمة، بعد شادية وبعدك أعمل أيه، مش قادرة أقاوم دموعي وأنا بكتب، مين هيسمعني أحلى كلام، مين هيطبطب عليا لما أكون متضايقة، مين هيدلعني أحلى دلع وكأني طفلة، مين هيقولي يا ست الستات".

 

وأضافت "فيه إيه يا شوشو أنا لسه مكلماكي من عشرين يوم تقريبا، كنتي زي الفل حصل لخبطة من أمتي، انتي قولتيلي آخر مكالمة متتأخريش عليا عشان اتفق معاكي أزورك، أنا أتأخرت انا أتلخمت معلش حبيبتي انتي أكتر واحدة كنتي حاسة بيا، وبظروفي أنا آسفة آسفة، حتى مش قادرة أنعيكي مش قادرة".

 

 

وكانت شويكار فى الفترة الاخيرة ابتعدت عن التمثيل حيث قررت ان تعيش حياة عائلية مستقرة مع ابنتها وأحفادها، وتتابع الأعمال الفنية دون المشاركة.

 

 

وعلى الرغم من ذلك إلا أن شويكار لم تعلن اعتزالها خاصة أنها اكدت فى أكثر من لقاء انها تكره كلمة "الاعتزال" وتكتفي بالمتابعة ولكنها على الرغم من ذلك لا تحب التكنولوجيا، فلا تمتلك هاتفا محمولا أو كمبيوتر.