كما استدعت وزارة الداخلية المجني عليه، وطلب منه تسجيل قضية، وفقا للصحيفة.

وكشفت تقارير إعلامية مصرية أن وزيرة الدولة للهجر وشؤون المصريين في الخارج نبيلة مكرم عبد الشهيد، تواصلت مع قنصل عام مصر في الكويت هشام عسران لمتابعة موقف الشاب، مشيدة بسرعة تحرك السلطات الكويتية.

ودعت الوزيرة المواطن المصري وليد صلاح ضحية الاعتداء إلى عدم التنازل عن حقه، مؤكد أن "مثل هذه الحوادث الفردية لا تمثل مشكلة بين الشعبين".

ومن جهة أخرى، قال ناصر العتيبي رئيس جمعية صباح الأحمد التعاونية التي شهدت الواقعة، إنه قدم استقالته من منصبه لتسجيل تعاطفه مع الشاب المصري.

وشهد موقع "تويتر" عدة وسوم تضامنا مع الموظف المصري الذي تعرض للصفع، وإشادة بموقف العتيبي الذي استقال من رئاسة الجمعية التعاونية، منها "#حق_العامل_المصري"، و"#جمعية_صباح_الأحمد".