الرئيس يستقبل والدة الأسير ناصر أبو حميد ويؤكد على وجود اتصالات لإطلاق سراحه !

 

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس ، مساء اليوم الأربعاء 12 يناير 2022، والدة الأسير ناصر أبو حميد، الذي يعاني من وضح صحي خطير، جرّاء إصابته بالسرطان.

وقال الرئيس علاس، إنه يجري اتصالات مكثفة مع الأطراف كافة ذات العلاقة من أجل العمل على إطلاق سراح الأسير البطل ناصر أبو حميد المصاب بالسرطان جراء الإهمال الطبي الذي تعرض له هو وبقية الأسرى المرضى من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وشدد الرئيس عباس، على أن قضية الأسرى تحتل الأولوية في سلم اهتمامات القيادة، التي لن تفرّط بحقوق الأسرى مهما كانت الضغوطات.

من ناحيتها، أشادت والدة الأسير أبو حميد، بجهود السيد الرئيس واهتمامه الكبير بقضية ابنها الأسير والإفراج عنه من سجون الاحتلال وتوفير العلاج اللازم له، وباقي أسرانا.

وحضر اللقاء، رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، الوزير حسين الشيخ ، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج ، ورئيس ديوان الرئاسة انتصار أبوعمارة، ومحافظ رام الله والبيرة ليلى غنام .

يذكر أن الأسير ناصر أبو حميد هو من بين خمسة أشقاء يواجهون الحكم مدى الحياة في سجون الاحتلال، ولهم شقيق سادس شهيد، وتعرض منزله للهدم خمس مرات، إضافة الى حرمان والدته من زيارته لسنوات.

ومن جانبه، قال وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ عبر صفحته على تويتر، إن الأسير أبو حميد يُعاني من وضع صحي خطير، محملًا إسرائيل المسؤولية عن حياته.

 

نداء الوطن