البرديني يطالب بضغط دولي حقيقي لإنقاذ حياة المناضل الأسير ناصر أبو حميد

 

الثلاثاء الموافق 11 / 1 / 2022 – حذر الأسير المحرر تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة فتح ومفوض الشهداء والأسرى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية من خطورة الوضع الصحي للمناضل الأسير ناصر محمد أبو حميد الذي يرقد على سرير المرض في مستشفى برزيلاي الإسرائيلي مكبلا من اليدين والقدمين وهو غائب عن الوعي منذ أيام نتيجة لتوقف عمل الرئتين وانهيار جهاز المناعة .

وطالب البرديني المجتمع الدولي والإنساني بالعمل على تسيير وفود دولية تضم فريقا طبيا للاطلاع على الوضع الصحي للأسير ماصر أبو حميد وتشكيل ضغط حقيقي على دولة الاحتلال الإسرائيلي لإنقاذ حياته قبل فوات الأوان مفيدا أن الأسير أبو حميد من مواليد مخيم النصيرات بوسط قطاع غزة في 5 أكتوبر 1972 – سكان مخيم الأمعري بالضفة الغربية - معتقل منذ تاريخ 12 نيسان 2002 – ويرقد في مستشفى برزلاي منتظرا العلاج على أيدي أطباء مختصين للورم المنتشر على رئتيه والذي يسبب آلاما شديدة ويؤدي للتقيؤ والنقصان الحاد في الوزن وأوجاع حادة في الصدر وتدهور مستمر في الحالة الصحية منددا بجريمة الإهمال الطبي المتعمد .

وحمل الأسير المحرر تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة فتح ومفوض الشهداء والأسرى بالهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية للاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير ناصر أبو حميد ولم يعف المجتمع الدولي والإنساني من المسؤولية إزاء الوضع الصحي الخطير للأسير ناصر أبو حميد مؤكدا أن الصمت الدولي يساهم في تغول الاحتلال الإسرائيلي على الأسرى الفلسطينيين ويساهم بقتلهم .

ودعا المنظمات الدولية والإنسانية ومنظمة الصحية العالمية لوقف المساواة بين الضحية والجلاد وسياسة التعبير عن القلق التي لا تغني الأسير عن جوعه وعطشه إلى الحرية والحياة والوقوف أمام واجباتهم في حماية حقوق الانسان والزام دولة الاحتلال الإسرائيلي بإطلاق سراح الأسير ناصر أبو حميد الذي يخضع لأجهزة التنفس الصناعي لتتم معالجته على أيدي أطباء مختصين في المستشفيات الفلسطينية أو الأجنبية مبينا أن الأسير ناصر محمد يوسف أبو حميد يقضي حكما بالسجن 7 مؤبدات + 50 سنة موضحا أن للأسير ناصر أبو حميد 4 أشقاء أسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي محكومين بالمؤبد وهم :

1-      الأسير شريف محمد يوسف ناجي ( أبو حميد ) ويقضي حكما بالسجن 4 مؤبدات .

2-      الأسير محمد محمد يوسف ناجي ( أبو حميد ) ويقضي حكما بالسجن مؤبدين + 30 سنة

3-      الأسير إسلام محمد يوسف ناجي ( أبو حميد ) ويقضي حكما بالسجن مؤبد + 8 سنوات + غرامة 14 مليون شيكل – معتقل في سجن هداريم.

4-      الأسير نصر محمد يوسف ناجي ( أبو حميد ) يقضي حكما بالسجن 5 مؤبدات .

وشدد الأسير المحرر تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة فتح على الدور الرسمي والشعبي والإعلامي في تعزيز الحاضنة الشعبية لقضية الأسير ناصر أبو حميد وعموم الأسرى مذكرا أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قامت بنسف منزل العائلة عدة مرات كان آخرها في 24 / 10 / 2019 وله شقيق شهيد ( عبد المنعم ) كان قد قضى نحبه على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي في 31 / 5 / 1994 قرب بلدة الرام في شمال مدينة القدس بعد ملاحقته من قوات الاحتلال الإسرائيلي .

نداء الوطن