الثلاثاء، 01 كانون1/ديسمبر 2020

اللواء عرابي كلوب يكتب : رحيل السفير الدكتور حازم حسين عبدالحميد أبو شنب

رحيل السفير الدكتور
حازم حسين عبدالحميد أبو شنب (أبو حسين)
سفير سابق وعضو مجلس ثوري للحركة سابق
وعضو المجلس الاستشاري
(1968م-2020م)

بقلم لواء ركن/ عرابي كلوب 21 /10/2020م
 
 
 
نودع اليوم فارساً مناضلاً شهماً شجاعاً مقداماً تميز بدماثة خلقه وحسن السيرة، ومفعماً بالحيوية والنشاط ومثالاً للعطاء والتضحية مدافعاً عن الثورة والثوابت الوطنية والشرعية الفلسطينية، صاحب الكلمة القومية دوماً، وصاحب المبادرة لإيصال الصورة الحقيقية لفلسطين للعالم والمحلل السياسي والقامة العلمية والإعلامية والدبلوماسي الدكتور/ حازم حسين عبدالحميد أبو شنب (أبو حسين) الذي لبى نداء ربه صباح اليوم الاربعاء في مستشفى فلسطين بالقاهرة بعد صراع طويل مع المرض العضال.
المناضل/ حازم حسين عبدالحميد أبو شنب من مواليد القاهرة 20/8/1968م تعود جذور العائلة إلى بلدة بيت دراس المحتلة عام 1948م وهو نجل الإعلامي والأكاديمي الأستاذ الدكتور/ حسين عبدالحميد أبو شنب، عميد كلية الإعلام الأسبق في جامعتي فلسطين والأقصى بغزة، وأستاذ الإعلام بالجامعات الفلسطينية.
تربى وترعرع في كنف أسرة مناضلة وطنية حيث عمل والده سابقاً في إذاعة صوت فلسطين بالقاهرة وانتقلت العائلة إلى الكويت وكان مسؤولاً عن إعلام حركة فتح في إقليم الكويت.
أنهى دراسته الأساسية والإعدادية والثانوية في مدارس الكويت والتحق بتنظيم حركة فتح وهو في مقاعد الدراسة بالثانويات بالكويت، حصل على بكالوريوس أدب انجليزي من جامعة عين شمس وأكمل دراسته وحصل على الماجستير ومن ثم الدكتوراة في الإعلام.
عمل محاضراً وأستاذاً في جامعة الأزهر بغزة.
عين ناطقاً رسمياً باسم حركة فتح عام 2006-2007م.
اعتقل بعد الإنقلاب الأسود في غزة من أبناء جلدته مع مجموعة كبيرة من قيادات وكوادر حركة فتح وقضى حوالي الشهرين في السجن.
غادر بعدها القطاع إلى القاهرة ومن ثم إلى رام الله.
انتخب عضواً في المجلس الثوري لحركة فتح بالمؤتمر السادس للحركة الذي عقد في مدينة بيت لحم عام 2009م.
عين سفيراً لدولة فلسطين في الباكستان.
بعد المؤتمر السابع للحركة الذي عقد في مدينة بيت لحم عام 2016م أصبح عضواً في المجلس الاستشاري للحركة وحتى وفاته.
عرفناه سياسياً وإعلامياً بارزاً وكان شعلة وطاقة عطاء لا ينضب.
قامة علمية وإعلامية ودبلوماسية أعطت الكثير في محطات عديدة وكان مثال المبادر والمثابر والممتلئ بالنشاط والطاقة والحيوية.
عاش وكرس حياته وقلمه وجهده من أجل فلسطين، عرفناك بصوتك الجهوري على محطات التلفزة النشط المدافع عن شعبه وثورته وحركته.
د. حازم أبو شنب حفر اسمه في السجل الوطني بكفائته وعطائه والمواقع القيادية التي تولاها.
كان صديقاً وأخاً مناضلاً صلباً مدافعاً عن الثوابت الوطنية وعن القرار الوطني المستقل.
مناضل كبير وإعلامي مبدع ومميز أمضى حياته من أجل إعلاء كلمة فلسطين في كل مكان.
السفير الدكتور/ حازم أبو شنب (أبو حسين) كان إعلامياً مرموقاً ووطنياً مخلصاً وترك خلفه إرثاً تفتخر به حركة فتح.
لقد كان رحيله المبكر خسارة كبيرة يصعب تعويضها في هذا الزمن، صاحب القلب الطيب والابتسامة الجميلة.
أصيب الدكتور/ حازم أبو شنب منذ أشهر بجلطتين وسرطان في القولون حيث عولج في مستشفى فلسطين.
صباح اليوم الأربعاء الكوافق 21/10/2020م لبى نداء ربه بعد صراع مع المرض العضال، وتمت الصلاة على جثمانه الطاهر ظهراً في المستشفى ومن ثم وورى الثرى في مأواه الأخير بمقابر عائلة والدته بضواحي القاهرة بحضور حشد كبير من المشيعيين وكادر سفارة دولة فلسطين وإقليم حركة فتح بالقاهرة وشخصيات اعتبارية عديدة.
حازم أبو شنب متزوج وله من الأبناء (حسين، حنين وديما).
رحل الذي حملوا الهم الوطني معهم في الغربة، وحافظ عليه، صاحب الخلق الرفيع، والذي كان له حضوراً في كل المواقف، ويتمتع بسمعة طيبة ومحبة كل من عرفه وعاش معه، تميز بالعطاء والتضحية، هكذا يرحل النبلاء والأكفاء والطيبون، يرحلون مبكراً. خسارتنا عظيمة بفقدان الدكتور/ حازم أبو شنب القامة الإعلامية والسياسية.
الأخ الحبيب والصديق الوفي المميز والمناضل العنيد د. حازم الإنسان الطيب سنبقى نفتقدك ونستذكرك باستمرار لروحك الطاهرة الرحمة والسلام لذكراك.
رحم الله الدكتور/ حازم حسين عبدالحميد أبو شنب (أبو حسين) وأسكنه فسيح جناته.
هذا وهاتف السيد الرئيس/ محمود عباس (أبو مازن) اليوم الأربعاء الدكتور/ حسين أبو شنب معزياً بوفاة نجله المناضل/ حازم أبو شنب.
وقال سيادته خلال الاتصال الهاتفي فقدنا أخاً عزيزاً ومناضلاً ملتزماً بقضية شعبه ومدافعاً صلباً عنها، وأعرب سيادته عن أحر التعازي وصادق مواساته لوالد الفقيد سائلاً المولى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
حركة فتح تودع علماً من أعلامها الدكتور/ حازم أبو شنب.
نعت حركة فتح المناضل/ حازم أبو شنب الذي توفى اليوم الأربعاء في مستشفى فلسطين بالقاهرة بعد صراع مع المرض، وقالت حركة فتح أن فلسطين خسرت مناضلاً كبيراً أمضى حياته في الدفاع عن قضية شعبه ووطنه وإعلاء كلمة فلسطين في كل مكان، معربة عن تعازيها الحارة لعائلة الراحل ولأبناء حركة فتح ولأبناء شعبنا الفلسطيني سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه جنانه ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
والفقيد حازم أبو شنب قيادي بارز في الحركة الوطنية الفلسطينية ومن قيادات حركة فتح وحاصل على درجتي الماجستير والدكتوراة في مجال الإعلام الفلسطيني وصناعة الرأي العام منذ سنوات، وكان عضواً سابقاً في المجلس الثوري لحركة فتح وناطقاً رسمياً سابقاً بإسمها وسفيراً سابقاً لدولة فلسطين لدى الباكستان وعضواً في المجلس الاستشاري للحركة وحتى وفاته.
ونعى د. جمال المحيسن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض التعبئة والتنظيم وكادر التعبئة والأقاليم الشعبية الأخ المناضل القيادي/ حازم أبو شنب عضو المجلس الثوري السابق لحركة فتح والذي وافته المنية في القاهرة فجر هذا اليوم الأربعاء.
ونعى الأخ/ أحمد حلس (أبو ماهر) عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض التعبئة والتنظيم في المحافظات الجنوبية عضو المجلس الثوري السابق المناضل/ حازم أبو شنب الذي وافته المنية صباح الأربعاء بعد صراع مع المرض، وأشاد أبو ماهر بمناقب الفقيد ودوره الوطني، وتقدم بخالص العزاء لوالد الفقيد الأخ الدكتور/ حسين أبو شنب ولعموم عائلة أبو شنب ولأبناء حركة فتح سائلاً المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته.
ونعت حركة فتح في جمهورية مصر العربية المناضل السفير/ حازم أبو شنب الذي وافته المنية اليوم الأربعاء إثر مرض عضال وذلك بعد حياة حافلة بالعطاء والنضال في صفوف حركة فتح وسفيراً لفلسطين في الباكستان، وتقدم أمين سر الحركة وأعضاء لجنة الإقليم وأعضاء وكوادر الحركة في مصر بخالص العزاء والمواساة من والده الكاتب الإعلامي الكبير د. حسين أبو شنب، سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.
ونعى سفير دولة فلسطين بمصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية دياب اللوح وكافة مستشاري وموظفي سفارة دولة فلسطين ومندوبيتها الدائمة لدى جامعة الدول العربية والقنصلية العامة بالأسكندرية السفير السابق عضو المجلس الثوري السابق لحركة فتح حازم أبو شنب والذي وافته المنية في مستشفى فلسطين بالقاهرة بعد صراع مع المرض وحياة حافلة بالعطاء.
ويتقدم السفير دياب اللوح بأصدق التعازي ومشاعر المواساة لوالده الأستاذ الدكتور/ حسين أبو شنب ولذوي الفقيد وآل أبو شنب الكرام سائلاً المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وعظيم عفوه ومغفرته.
ونعى السفير أشرف عقل سفير مصر لدى فلسطين سابقاً حيث تقدم بصادق مشاعر التعازي والمواساة إلى السيد الرئيس/ محمود عباس رئيس دولة فلسطين ورئيس اللجنة التنفيذية ل (م.ت.ف) وإلى كافة أبناء الشعب الفلسطيني المرابط وإلى الوالد العزيز الدكتور/ حسين أبو شنب وكافة آل أبو شنب وجميع قيادات وكوادر حركة فتح في الداخل والخارج وإلى سفير دولة فلسطين بالقاهرة أخي المناضل/ دياب اللوح (أبو النمر) وإلى الدكتور/ محمد غريب أمين سر الحركة في مصر وذلك في وفاة الأخ والصديق الكريم السفير الدكتور/ حازم أبو شنب (أبا حسين) الذي لقى ربه اليوم في القاهرة بعد صراع مع المرض لم يدم طويلاً.
أسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته ورضوانه ولا نقول إلا ما يرضى ربنا، وإنا لله وإنا إليه راجعون.
ونعت أمانة سر المجلس الإستشاري لحركة فتح الأخ المناضل/ حازم أبو شنب (أبو حسين) عضو المجلس الاستشاري لحركة فتح وعضو المجلس الثوري السابق الذي توفى اليوم بعد صراع طويل مع المرض، وقال منهى الزعارير نائب أمين سر المجلس الاستشاري أن حركة فتح تودع اليوم أحد قادتها الذين عملوا في مجال الإعلام والدبلوماسية دفاعاً عن حركة فتح ونشراً لفكرها الوطني والتحرري، وأدى مهماته الدبلوماسية سفيراً لفلسطين في جمهورية الباكستان وأضاف أن حركة فتح فقدت أحد كوادرها وأبنائها الشباب الذين جهدوا في العمل تحت راية حركة فتح والثورة الفلسطينية في ساحات الوطن وخارجه، داعياً أن يتغمده الله برحمته ويدخله فسيح جناته ويلهم ذويه وأصدقائه الصبر والسلوان.
ونعى د. أحمد أبو هولي عضو اللجنة التنفيذية ل (م.ت.ف) رئيس شؤون اللاجئين المناضل والإعلامي الكبير الدكتور/ حازم أبو شنب الذي وافته المنية اليوم الأربعاء في مستشفى فلسطين بالقاهرة بعد صراع مع المرض. وعدد د.أبو هولي مناقب الفقيد أبو شنب لافتاً إلى أنه أفنى حياته في خدمة قضية شعبه العادلة في العودة والحرية والاستقلال، وأضاف أن الفقيد كان منبراً إعلامياً لصوت شعبه المكلوم ومفكراً سياسياً ومدافعاً شجاعاً عن المصالح الوطنية العليا لشعبنا وعن حرية الرأي والتعبير من خلال مواقعه التي شغلها كعضواً سابقاً في المجلس الثوري لحركة فتح وناطقاً رسمياً سابقاً بإسمها وسفيراً سابقاً لدولة فلسطين لدى الباكستان وعضواً في المجلس الاستشاري للحركة. وتقدم د. أبو هولي بأحر التعازي والمواساة من أسرة الفقيد وآل أبو شنب الكرام في الوطن والشتات ومن أبناء حركة فتح بهذا المصاب الجلل، سائلاً الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وينعم عليه بعفوه ورضوانه، وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر وحسن العزاء.
قيادة حركة فتح في لبنان تنعي القائد المناضل حازم أبو شنب الذي فارق الحياة اليوم بعد معاناة مع المرض، اليوم تفتقد الساحة الفلسطينية الوطنية أحد القيادات الحركية الفاعلة والمؤثرة التي أسهمت في مسيرة العمل الطلابي والتنظيمي والسياسي عبر مسيرته النضالية وقد عزز قدراته في الانتاج الوطني والجماهيري حصوله على درجة الماجستير والدكتوراة في المجال الإعلامي وهو المجال الحيوي والمؤثر في الصراع ضد الاحتلال الصهيوني، ونظراً لثقافته وتجربته الحركية الناضجة تم انتخابه عضواً سابقاً في المجلس الثوري لحركة فتح ونجح في أداء مهمته كناطق رسمي باسم حركة فتح ومواجهة الدعاية الصهيونية كما أن القيادة عينته سفيراً في دولة باكستان ونجح في عمله كدبلوماسي وأيضاً كراع للجالية الفلسطينية وتحديداً شريحة الطلاب التي مازالت تذكره حتى الآن.
رحل القائد حازم أبو شنب لكن صورته الوطنية والثورية ستظل راسخة في أذهان ووجدان الشعب الفلسطيني.
رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وحشره مع الأنبياء والشهداء والصديقين.
له الرحمة ولأهله وأفراد أسرته ولقيادة حركة فتح وأبنائها الصبر والسلوان.
ونعى المكتب الحركي المركزي للصحفيين بحركة فتح الأقاليم الجنوبية الإعلامي والدبلوماسي الدكتور/ حازم أبو شنب عضو المجلس الثوري للحركة سابقاً وأكد المكتب الحركي للصحفيين أن رحيل الدكتور/ حازم أبو شنب هو خسارة كبيرة لشعبنا الفلسطيني لما كان يمتلكه من قدرات إعلامية وخبرات دبلوماسية خلال عمله كناطق باسم حركة فتح وكسفير لدولة فلسطين بالباكستان وتقدم المكتب الحركي للصحفيين بأحر التعازي إلى والده الأستاذ الركتور/ حسين أبو شنب وأسرة الدكتور حازم وإلى عائلة أبو شنب عامة داعياً الله تعالى أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته.