سلطة النقد ترفع رأس مالها إلى 200 مليون دولار

 

أعلن محافظ سلطة النقد الدكتور فراس ملحم، موافقة فخامة السيد الرئيس على رفع رأسمال سلطة النقد من 120 مليون دولار إلى 200 مليون دولار، وذلك بناءً على توصية من مجلس إدارتها.


وقال المحافظ إن من شأن هذه الخطوة الهامة تعزيز مكانة سلطة النقد كجهة إشرافيه ورقابية على الجهاز المصرفي في دولة فلسطين، والحفاظ على الاستقرار المالي وتعزيزه.


وأشار المحافظ إلى أن زيادة رأس المال خطوة مهمة وضرورية نحو تعزيز التكوين الرأسمالي لسلطة النقد وتهدف إلى تمكين سلطة النقد من تنفيذ خطط التحول الرقمي من ناحية وضخ مزيد من الأموال من خلال صندوق استدامة وتمكين المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر وإدماجها في الاقتصاد وتطوير قدراتها لتوفير مزيد من فرص العمل للشباب والرياديين والنساء. وأكد الدكتور ملحم، أن سلطة النقد ماضية قدماً في مواكبة وتطبيق أفضل الممارسات الدولية المعمول بها في مجال البنوك المركزية، بما يمكنها من القيام بدورها في حفظ وحماية وصون أموال المودعين ورفع مكانة الجهاز المصرفي وتطوير أدائه، وزيادة قدرته على مواجهة شتى أنواع المخاطر، والقيام بدورها في دعم وتشجيع النمو الاقتصادي في فلسطين.


وتقدم محافظ سلطة النقد بالشكر الجزيل لفخامة السيد الرئيس أبو مازن على دعمه المتواصل لسلطة النقد، وتوجيهاته الحكيمة التي مكنتنا من تطوير العمل المصرفي، وصيانة المكانة المميزة التي تتمتع بها سلطة النقد إقليمياً ودولياً.