أبو غوش يدعو لدعم التعليم في العاصمة القدس ومواجهة فرض المنهاج الإسرائيلي

 

القدس : جددت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني دعوتها لدعم التعليم في مدينة القدس ، في ظل الاجراءات الاسرائيلية المتواصلة ضد المدارس والتعليم في المدينة المقدسة ومحاولات الابتزاز الاسرائيلي ومنها ضمنها محاولة فرض المنهاج الاسرائيلي ، وذلك يندرج في اطار سياسة أسرلة التعليم.
وقال نائب الأمين العام للجبهة عوني أبو غوش تعاني مدينة القدس بطلابها ومدارسها من هجمة شرسة تستهدف كل ما هو فلسطيني واليوم تتعرض لمحاولة فرض المنهاج الإسرائيلي من قبل سلطات الاحتلال والذي يأتي في سياق مخططات أسرلة التعليم وطمس الهوية الوطنية الفلسطينية.
مؤكدا على ضرورة ايلاء الوضع التعليمي في مدينة القدس أهمية خاصة لتعزيز صمود اهلها في ظل حملة التهويد المستمرة من قبل الاحتلال لخلق واقع ديمغرافي وجغرافي يهدف إلى فرض الواقع على الأرض.
موضحا أن التهويد لا ينحصر على مصادرة الاراضي وهدم المنازل، بل ضمن رؤية اسرائيلية قائمة ومعدة تهدف الى انتشار الفقر والأمية والجهل بين أوساط الطلبة والمواطنين بالمدينة وتحويلهم إلى أيدي عاملة رخيصة في سوق العمل الاسرائيلي.
وطالب أبو غوش الحكومة ووزارة التربية والتعليم ضرورة التدخل لإنقاذ الوضع التعليمي بالقدس والنهوض به، وتوفير الدعم للعملية التعليمية بالمدينة.