نصرالله: التهديدات الإسرائيلية لا قيمة لها

 

أكد الأمين العام لـ"حزب الله" اللبناني حسن نصرالله أن التهديدات الإسرائيلية حول ترسيم الحدود البحرية "لا قيمة لها"، مشيرا إلى أن "توجه الحزب وقراره واضحان".

وفي مهرجان الذكرى الأربعين لانطلاقة "حزب الله"، قال نصر الله في خطاب تلفزيوني "انتصار 2000 أنهى مشروع إسرائيل الكبرى وأسقط الجيش الذي لا يقهر".

وأضاف: "من نتائج الصمود الأسطوري في حرب تموز إسقاط مشروع الشرق الأوسط الجديد وإنهاء مشروع إسرائيل العظمى".

وأضاف: "آخر إنجازات الصمود في حرب تموز دخول المقاومة على خط استعادة لبنان لحقوقه من النّفط والغاز".

وتابع: "لا يتصورن أحد أن الحملات الدعائية والضوضاء والتوهين والأكاذيب يمكن أن تفت من عزيمة هذه المقاومة".

وأردف قوله: "ذاهبون باتجاه تطوير البنية والمقدرات العسكريّة لمواكبة التطورات على مستوى الأسلحة والتكنولوجيا".

وشدد على أن "معادلة الجيش والشعب والمقاومة باتت معادلة ثابتة سواء أدرجت في البيان الوزاري أم لم تدرج"، مؤكدا أن "العمل على تحرير بقية الأرض اللبنانية المحتلة مسؤولية وطنية".

وأكد أن "من مسؤوليّاتنا في المرحلة المقبلة تثبيت معادلات الردع لحماية لبنان أرضا وشعبا وثروات".

ولفت إلى أن "التهديدات الإسرائيلية بخصوص الترسيم لا قيمة لها فقرارنا وتوجهنا واضحان وننتظر الأيام المقبلة لنبني على الشيء مقتضاه".

وأشار إلى أن "قضية فلسطين جزء من دين هذه الأمة وثقافتها وشرفها وعرضها ولا مكان فيها للتخلي ولا للحياد أو التراجع".