عاجـــل :

انشقاق قيادات ميدانية تابعة لميليشيات الحوثي في الجوف

انشقاق قيادات ميدانية تابعة لميليشيات الحوثي في الجوف


وكالات  -  أعلنت قيادات ميدانية تابعة لميلشيات الحوثي الإيرانية في مديرية برط العنان بمحافظة الجوف شمال شرقي صنعاء، انشقاقها عن ميليشيات الحوثي وانحيازها للقتال في صفوف الجيش الوطني في منطقة اليتمة بالمحافظة.

 

وقالت القيادات المنضمة إلى الشرعية، إنها تسعى إلى تبرئة أخطائها السابقة، عبر المشاركة في استعادة السيطرة على مديرية برط العنان، وما تبقى من مناطق لا تزال تحت سيطرة الميليشيات.

 

وفي جبهة الساحل الغربي، قـتل 10 مسلحين من ميليشيات الحوثي، في غارة شنتها طائرات التحالف العربي.

 

كما استهدفت الغارات تجمعات لمسلحي الميليشيات في مديرية ناطع بالبيضاء، أثناء استعدادهم لشن هجوم على قوات الشرعية، لاستعادة جبل مركوزة الاستراتيجي.

 

وطالت الغارات تعزيزات للمتمردين الحوثيين في طريق حيس جنوبي الحديدة، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى وتدمير آليات عسكرية.

 

قصف معقل الحوثيين

 

وفي سياق متصل، حققت قوات الشرعية اليمنية تقدما جديدا في منطقة البقع شمالي محافظة صعدة، معقل الميليشيات الحوثية الموالية لإيران.

 

كما استهدفت الضربات الجوية تجمعات للحوثيين في الجبل الأسود في حرف سفيان بمحافظة عمران شمالي صنعاء.

 

وقصفت طائرات التحالف مواقع للحوثيين في مديرية غمر بمحافظة صعدة، عند الحدود مع السعودية.

 

وطالت الغارات أهدافا متحركة لهم في مديرية البقع بصعدة.

 

وتزامنت الغارات في صعدة مع تبادل للقصف المدفعي والصاروخي بين الحوثيين والقوات السعودية في الشريط الحدودي.

 

وتواصلت المعارك بين القوات الشرعية والمتمردين في مديرية ناطع بمحافظة البيضاء، عقب هجوم شنه المتمردون الحوثيون على مواقع القوات الحكومية والمقاومة في جبل الصرير.

 

وأسفرت المعارك عن مقتل أكثر من 12 متمردا و3 من قوات دعم الشرعية.

 

وعلى صعيد آخر، أعلنت الأمم المتحدة أن أكثر من 22 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات في اليمن، مع ازدياد خطر المجاعة.

 

وأكدت منظمة الصحة العالمية، انتشار مرض الدفتيريا في اليمن، مما تسبب بنحو 700 إصابة.           

                  Web Backlinks