عاجـــل :

داعش يعدم شابين للتخابر مع الجبهة الشعبية وأكناف بيت المقدس

داعش يعدم شابين للتخابر مع الجبهة الشعبية وأكناف بيت المقدس



دمشق - ذكرت مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا أن تنظيم الدولة "داعش" أعدم شابين فلسطينيين من أبناء مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق، بتهمة التخابر مع فصائل فلسطينية ومعارضة للنظام السوري.

 

وأفادت المجموعة  ان ليلة السبت، أن ما يُسمى "المحكمة الشرعية لتنظيم داعش" جنوب دمشق، أصدرت قرارًا بتجريم الشاب رامز عبد الله بتهمة التخابر مع الجبهة الشعبية-القيادة العامة الموالية للنظام السوري.

 

أما الشاب بشار سعيد جرّمته بتهمة التخابر مع مجموعة "أكناف بيت المقدس" إحدى مجموعات المعارضة المسلحة، وجرت عملية الإعدام في منطقة دوار الحجر الأسود مقابل بلدية المنطقة معقل التنظيم جنوب دمشق، حسب البيان.

 

يذكر أن تنظيم الدولة ارتكب ويرتكب عديد من الانتهاكات بحق المدنيين منذ سيطرته على مخيم اليرموك في الأول من إبريل عام 2015.

 

يشار إلى أن مجموعة العمل وثقت (969) ضحية من اللاجئين الفلسطينيين قضوا بطلق ناري خلال أحداث الحرب في سورية.

                  Web Backlinks