عاجـــل :

القوات الكردية: هكذا "تكذب" تركيا في عفرين

القوات الكردية: هكذا "تكذب" تركيا في عفرين




سوريا - نفت قوات سوريا الديمقراطية، الأربعاء، "مزاعم" الجيش التركي بشأن معركة عفرين شمالي سوريا التي دخلت يومها الرابع على التوالي، خاصة تلك المتعلقة بمقاتلي داعش وأعداد القتلى.

 

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول بارز في هذه القوات قوله، إنه لا وجود لتنظيم داعش الإرهابي كما روج الجيش التركي، معتبرا الأمر "أكذوبة" من أجل تضليل الرأي العام العالمي.

 

وأشار إلى أن الجيش التركي يبالغ في عدد القتلى بوحدات حماية الشعب الكردي، وقوات سوريا الديمقراطية.

 

وتشكل وحدات حماية الشعب الكردي عماد قوات سوريا الديمقراطية، التي دعمتها واشنطن في إطار الحرب على داعش.

 

وفي المقابل، قال المسؤول العسكري إنه قواته تمكنت من قتل عشرات الجنود الأتراك خلافا لما أعلنته أنقرة عن سقوط قتيلين في صفوفها.

 

إعلان تركي

وتحدثت وسائل إعلام تركية عن قتل الجيش 8 من المسلحين الأكراد خلال محاولتهم التسلل إلى عفرين.

 

وقال الجيش التركي إن عمليته العسكرية التي سماها "غصن الزيتون" تستهدف تنظيمي وحدات حماية الشعب الكردي وداعش اللذين تعتبرهما أنقرة إرهابيين.

 

وأضاف أن القصف الجوي والبري لا يستهدف سوى المسلحين، إلا أن أكرادا في المنطقة أكدوا سقوط قتلى مدنيين من جراء القصف التركي.

 

وأطلق الجيش التركي ومسلحون في المعارضة السورية، السبت، عملية "غصن الزيتون" الرامية إلى طرد الوحدات الكردية من عفرين، لكونها تعتبرهم تنظيما إرهابيا يشكل امتدادا لحزب العمال الكردستاني الانفصالي داخل تركيا.

 

وتخشى تركيا من أن تشكل عفرين ومناطق أخرى في سوريا نواة لدولة كردية، قد يمتد تأثيرها إلى الداخل التركي حيث خاض الأكراد معارك للانفصال.

 

وأعلنت أنقرة لاحقا أهدافا أخرى لعملية "غصن الزيتون"، مثل عودة نحو 3.5 مليون لاجئ سوري إلى ديارهم، فضلا عن التلميح إلى توسيع نطاق العملية.

 

وتقع عفرين على ضفتي نهر يحمل الاسم نفسه، وتبلغ مساحة المنطقة هذه 3850 كيلومترا مربعا، وهي خاضعة للإدارة الذاتية الكردية وتسيطر عليها عسكريا الوحدات الكردية.

                  Web Backlinks