وصفت صحيفة "هآرتس" العبرية حادث تعرض الطائرات الحربية الاسرائيلية لاطلاق عدة صواريخ من منظومة الدفاع الجوي السورية بالتطور الخطير، وقالت ان صاروخ "حيتس" اعترض احد صواريخ "اس"200 لسورية شمال القدس والتي اطلقت نحو الطائرات الاسرائيلية.

 

وذكر موقع واللا العبري، انه للمرة الاولى تضطر اسرائيل لتشغيل منظومة "حيتس" لاعتراض صاروخ مضاد للطائرات، لافتا الى ان الحادث هو الأخطر بين إسرائيل وسوريا في السنوات الست الماضية ولا مصلحة لإسرائيل في التصعيد.

 

وقال ان اطلاق الصاروخ السوري تسبب بحالة هلع في غور الأردن ومنطقة القدس ومستوطنات الضفة بعد تشغيل صفارات الانذار.

 

و لفتت "يديعوت احرونوت" الى انه "للمرة الأولى، يضطر الجيش الإسرائيلي تأكيد تنفيذه غارات داخل الأراضي السورية وذلك بسبب إطلاق صواريخ من المنظومة الدفاعية السورية على المقاتلات الإسرائيلية"موضحة ان ما حصل ليلة امس كان حرب صواريخ حقيقية مع الجيش السوري,

 

ففي السنوات الست الماضية، ومنذ بدء الأزمة السورية أشارت تقارير عديدة إلى قيام سلاح الجو الإسرائيلي باستهداف حزب الله في سوريا واغتيال عدد من قادة التنظيم دون أن يؤكد ذلك.

الأكثر قراءة