حفل غنائي لمحاربة كورونا بمشاركة فنانين عالميين بينهم شاكيرا وجاستن بيبر

يقدّم نجوم بارزون بسماء الموسيقى والسينما في العالم حفلاً ينقله التلفزيون ويُعرض على الإنترنت، السبت 27 يونيو/حزيران 2020؛ لجمع التبرعات للمساعدة في محاربة مرض كورونا، في إطار مبادرة مشتركة بين منظمة "غلوبال سيتزن" والمفوضية الأوروبية.

تهدف المبادرة التي أُطلق عليها اسم (متحدون من أجل مستقبلنا)، إلى جمع مليارات الدولارات في شكل تبرعات خاصة وعامة؛ للإسهام في الحد من تأثير الجائحة على المجتمعات المهمشة.

نجوم كبار: سيقدم الحفل الممثل دوين "ذا روك" جونسون، وستشارك فيه البوب مايلي سايرس والثنائي الغنائي كلوي وهالي والمغنية كريستين آند ذا كوينز وفريق كولد بلاي وشاكيرا وغيرهم، كما سينضم إليهم الممثل هيو جاكمان ولاعب كرة القدم المعتزل ديفيد بيكهام والممثلة تشارليز ثيرون.

وفي بث على الإنترنت قبل الحفل، قالت نجمة موسيقى البوب مايلي سايرس: "إن الفقراء والمهمشين هم الأشد تضرراً من الجائحة. وحثت المانحين الذين يتبرعون بالمال للفحوص والعلاجات واللقاحات، على ضمان تطويرها بطرق تجعلها متاحة للجميع في كل مكان".

فيما قالت شاكيرا إن "الحفل سينقل صوت المواطنين بجميع أنحاء العالم الذين يطالبون قادة العالم بالمساعدة في وضع حد لكورونا، من خلال حثهم على الالتزام بمليارات الدولارات اللازمة لتقديم الاختبارات والعلاجات واللقاحات للجميع في كل مكان".

وأضافت: "نحن نعلم أنه فقط من خلال الاتحاد من أجل العالم الذي نريده، يمكننا إعادة البناء نحو مستقبل أكثر صحة للجميع".

جمع التبرعات: هيو إيفانز، الرئيس التنفيذي لـ"غلوبال سيتزن "، قال: "نريد من زعماء عالمنا توفير مليارات الدولارات المطلوبة لتطوير وتوزيع الفحوص والعلاجات واللقاحات بالتساوي".

فيما قالت أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية، إن الحفل سيتزامن مع قمة لجمع التبرعات سيعبّر من خلالها الفنانون والعلماء وزعماء العالم عن التزامهم "بمساعدة العالم على القضاء على فيروس كورونا دون التخلي عن أحد". 

احتفال سابق: يُذكر أن عشرات الفنانين العالميين شاركوا في أبريل/نيسان 2020، إحياء حفل موسيقي افتراضي على موقع يوتيوب، تحت عنوان "عالَم واحد: جميعاً في البيت"، تضمن أعمالاً موسيقية وغنائية وعروضاً كوميدية وشخصية، واستمر ثماني ساعات. 

جاء ذاك الحفل بتنظيم من منظمة الصحة العالمية و"غلوبال سيتيزن" غير الربحية، بهدف "تشجيع الناس حول العالم على البقاء في منازلهم؛ للحد من انتشار فيروس كورونا".

من أبرز المشاركين في الحفل كانت المغنيتان الأمريكيتان ليدي غاغا وجينيفر لوبيز، والمغنيان البريطانيان بول مكارتني وإلتون جون، وفرقة الروك البريطانية "رولينغ ستونز"؛ والمغني الإماراتي حسين الجسمي. 

كما شاركت فيه أيضاً، الموسيقية الأمريكية أليشيا كيز، والمغني الإيطالي أندريا بوتشيلي، والممثل والمخرج الأمريكي ماثيو ماكونهي، وغيرهم من الفنانين العالميين.

وشاهد الحفلَ خلال البث المباشر نحو 750 ألف شخص، في حين شاهده بعد نهايته على يوتيوب أكثر من 17 مليون آخرين.