عاجـــل :

ما حقيقة إضراب الأمير طلال 83 عاماً عن الطعام ؟

 

ما حقيقة إضراب الأمير طلال 83 عاماً عن الطعام ؟

الرياض- كشف موقع “ميدل إيست آي” البريطاني أن الأمير طلال بن عبد العزيز، الأخ غير الشقيق للملك سلمان، يشن إضرابا عن الطعام  على حملة الاعتقالات التي قام بها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، التي طالت ثلاثة من أبنائه، وعلى رأسهم أغنى رجل في السعودية الملياردير الوليد بن طلال إلى جانب خالد، أخيه الشقيق، الذي يقول الموقع أن مصادر ذكرت أنه دخل في مجادلة مع مسؤول حكومي  بعدما طالب بإطلاق سراح شقيه الوليد فدر على إثرها أمر باعتقاله هو أيضا. وأما شقيقهما الأصغر، فألقي القبض عليه بتهمة التشاجر.

 

وكشف الموقع، في تقرير لرئيس تحريره ديفيد هيرست، اليوم الاثنين، أن الأمير طلال مضرب عن الطعام منذ 10 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، بعد نحو أسبوع من اعتقال نجله الوليد وباقي أبنائه، وأنه فقد حتى الآن عشرة كيلوغرامات من وزنه.

 

و بحسب التقرير “توقف الأمير، البالغ من العمر ستة وثمانين عاما، عن تناول الطعام بعد فترة قصيرة من إلقاء القبض على ابنه الأول وليد، في الرابع من نوفمبر الماضي..وفي الأسبوع الماضي، أدخل في جوفه أنبوب تغذية، إلا أن حالته غير جيدة، بحسب ما رواه عدة أشخاص عادوه، حيث يرقد في مستشفى الملك فيصل في الرياض”.

 

ونقل الموقع عن شخص عاد الأمير، رفض كشف هويته، قوله إن “الأمير لم يعلن عن قراره رفض تناول الطعام، وأن أخاه غير الشقيق الملك سلمان زاره في أواخر شهر نوفمبر؛ ليقدم له التعازي بوفاة اختهما مضاوي، وقد التقطت أثناء اللقاء صورة للملك وهو يقبل يد طلال، الذي كان حينها يجلس في كرسي متحرك. إلا أمه الأمير لم يثر في تلك المناسبة مع الملك قضية اعتقال أبنائه الثلاثة؛ لأن طلال لم يرد استغلال علاقته بالملك؛ لكي يطالب بإطلاق سراح أبنائه، بينما يبقى الآخرون في السجن.

 

االملك سلمان مرفوقا بالأمير مقرن بن عبدالعزيز خلال زيارة الأمير طلال

 

ونقل الموقع عن المصدر نفسه تأكيده أن “لا يوجد شك بشأن لماذا توقف طلال عن تناول الطعام..نحن نعرفه جيدا، ونعرف لماذا يفعل ذلك. لا يوجد سبب طبي لفقدانه الشهية”.

 

وزعم أن “طلال كان قبل شهر من بدء إضرابه عن الطعام قد أخبر أصدقاء له بأنه من الصواب الاحتجاج “مدنيا”؛ للفت الانتباه إلى الطغيان الذي أسس له ابن أخيه محمد بن سلمان بحجة مكافحة الفساد”.

 

وأكد أن وجود طلال في المستشفى تحول إلى نقطة اجتماع للكثيرين من أعضاء عائلة آل سعود، وسبيلا للاطلاع على ما يجري من أحداث، بحسب ما قاله الزائر.

 

 

 

 

 

                  Web Backlinks