نائب الملك مدشّنًا خدمة “سلامة”: المحافظة على سلامة الجميع هدف استراتيجي للداخلية

 

وكالات - أكّد نائب خادم الحرمين الشريفين، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، أنَّ الاهتمام بسلامة المواطن والمقيم والوافد إلى المملكة من أولويات اهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – ودائمًا في توجيه مستمر للجميع في هذا الشأن.

 

جاء ذلك في كلمة سموه أثناء تدشينه في مكتبه بديوان وزارة الداخلية الأربعاء، خدمة “سلامة” الإلكترونية، التي أطلقتها المديرية العامة للدفاع المدني، بغية تمكين أصحاب المنشآت من استخراج تصاريح السلامة إلكترونيًا دون الحاجة لزيارة مواقع الدفاع المدني.

 

وأبرز سمو الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز أنَّ “المحافظة على سلامة الجميع واستقرارهم هدف استراتيجي تعمل من أجل تحقيقه وزارة الداخلية”.

 

وأوضح أنَّ “وزارة الداخلية في إطار تطوير خدماتها تعمل على توظيف التقنية لتسهيل الإجراءات وتوفير الوقت والجهد على المواطن والمقيم والوافد”.

 

وأعرب نائب خادم الحرمين الشريفين عن شكره لرجال الدفاع المدني على جهودهم المخلصة تجاه دينهم وأمن وطنهم وسلامة أمتهم، مؤكّدًا أنَّ “الدفاع المدني قام بأعمال كبيرة والشاهد على ذلك الأرقام التي تتحدث عن ذلك”.

 

ودعا سموه إلى إشراك المواطن في عمل الدفاع المدني من خلال التقنيات المتاحة وقنوات التواصل، قائلا في هذا الجانب “كلنا رجال أمن”.

 

وشاهد نائب خادم الحرمين الشريفين، في بداية الاجتماع، عرضًا مرئيًا عن الدفاع المدني، وآخر عن خدمة “سلامة”.

 

كما استمع سموه لشرح عن خدمة “سلامة”، قدمه مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو، أوضح فيه أن “الخدمة التي تأتي ضمن منظومة من الخدمات الإلكترونية التي تهدف المديرية العامة للدفاع المدني إلى إطلاقها تباعاً من أجل تسهيل الإجراءات وسلامة المواطنين والمقيمين، وستنطلق مرحلتها الأولى في منطقة مكة المكرمة ومنطقة الرياض والمنطقة الشرقية”.

 

وبيّن أنَّ “المديرية العامة للدفاع المدني استكملت جميع الترتيبات لإطلاق خدمة (سلامة)، التي سيتم من خلالها تسهيل إجراءات إصدار رخص السلامة للمنشآت”.

 

وأبرز أنّه “تمتاز هذه الخدمة بسهولة تقديم طلبات الترخيص إلكترونيًا دون الحاجة لمراجعة مواقع الدفاع المدني، إضافة إلى إمكان متابعة حالة الطلب وتحديث البيانات إلكترونيًا، وهذا بدوره سيسهم في سرعة الإنجاز واختصار المدة الزمنية لعملية حصول المنشآت المستفيدة على التراخيص وتجديدها”.

 

يذكر أنّه حضر الاجتماع نائب وزير الداخلية الأستاذ عبدالرحمن بن علي الربيعان، ووكيل وزارة الداخلية الدكتور أحمد بن محمد السالم، ومستشار سمو وزير الداخلية الدكتور ساعد العرابي الحارثي.

 

 

 

 

 

 

0
0
0
s2sdefault