مسحيو غزة يحتفلون بالميلاد المجيد كدعوة للسلام لفلسطين وأهلها -بالصور

مسحيو غزة يحتفلون بالميلاد المجيد كدعوة للسلام لفلسطين وأهلها


غزة - مراسلنا - محمد الشريف - احتفل عشرات المسيحيين الفلسطينيين من الطائفة الأرثوذكسية، التي تسير حسب التقويم الشرقي، في قطاع غزة، صباح يوم الاحد بعيد الفصح  المجيد  .

 

 

وأقام المحتفلون، فقرات دينية لإحياء قداس "عيد الفصح " داخل كنيسة القديس "سانت بيرفيريوس" للروم الأرثوذكس، وسط مدينة غزة.

 

 

وقال القديس بابا الياسوع ، :" إن رسالتنا في العيد المجيد  هي الدعوة إلى أن يعم السلام جميع أنحاء العالم، ويتحقق الامن والامان والوحدة لكل الفلسطينيين  وعلى المسؤلين توصيل رسالة المسيح حتي يعم السلام "

 

 

وأضاف:" نحتفل بالعيد، ونحن نعاني من أزمات متتالية نتيجة الحصار الإسرائيلي المستمر للعام العاشر على التوالي والذي لا يفرق بين فلسطيني مسلم او مسيحي ودعا الي الوحدة الوطنية والتماسك حتي نستطيع مواجهت  هذا المحتل

 

 

وأكد أن أبناء الطائفة المسيحية في قطاع غزة اليوم يحتفلون وهذا يؤكد على المحبة المتواجدة في قطاع غزة .

 

 

وبدأت ليلة أمس، الكنائس والطوائف المسيحية التي تسير حسب التقويم الشرقي في الأراضي الفلسطينية، احتفالاتها بعيد الفصيح المجيد .

 

 

حيث يتبع نحو 70% من مسيحيي قطاع غزة، لطائفة الروم الأرثوذكس، بينما يتبع البقية لطائفة اللاتين الكاثوليك. ويذكر أن الطوائف المسيحية التي تسير حسب التقويم الشرقي في فلسطين، هي "الروم الأرثوذكس، والسريان، والأقباط، والأحباش". في حين احتفلت الطوائف التي تسير حسب التقويم الغربي، بعيد الميلاد في الرابع والعشرين من الشهر الماضي.

 

 

وبينما أعلنت الحكومة الفلسطينية من جهتها، اليوم الاحد  ، عطلة رسمية في كافة مؤسساتها بمناسبة عيد الفصيح  المجيد حسب التقويم الشرقي.

 

تصوير // أحمد اليازجي 

 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏2‏ شخصان‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏6‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏ليل‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏

 

 

 

0
0
0
s2sdefault

                  Web Backlinks