غزة - نظم مركز عبد الله الحوراني للدراسات والتوثيق حفل إهداء لكتاب "علاقات عابرة" للكاتب الشاب أنس جهاد سعيد، وذلك في قاعة المركز بغزة، بحضور حشد كبير من طلاب وطالبات الجامعات، حيث كان الإهداء موجه لهم.

 

افتتح الكاتب والباحث ناهض زقوت مدير عام مركز عبد الله الحوراني للدراسات والتوثيق الحفل مرحبا بالحضور وضيفي اللقاء مأمون سويدان مستشار الرئيس لشؤون الشباب، ومؤلف الكتاب أنس سعيد.

 

وقال: يأتي كتاب "علاقات عابرة" في سياق الثقافة الاجتماعية، الذي يسعى الكاتب من خلاله إلى توصيل رسالة تربوية تعليمية للشباب والشابات، يكشف فيها خطورة الوسائل الالكترونية الحديثة.

 

وأكد الباحث زقوت على أهمية الكتاب والموضوعات التي يتناولها والتي تخض الشباب من الجنسين. وقدم المستشار مأمون سويدان قراءة نقدية شملت جميع موضوعات الكتاب، وأشار إلى العنوان الرئيس الذي تناوله الكتاب وهو الحب، واستعرض تعريف الحب وفق رؤية الكتاب وموقف المجتمع وطبيعة العلاقة التي تجمع بين الشاب والفتاة، واستشهد بعبارة من الكتاب فقال "مشاعر شبابنا وفتياتنا مبعثرة بوحشية غارقة في اللامبالاة لا يدركون قيمة مشاعرهم"، ورغم إعجابه بالكتاب والموضوعات التي طرحها إلا انه وجه بعض النقد لبعض القضايا التي جاء على ذكرها الكتاب.

 

أكد سويدان على أن الشباب أصبح سهل اختراقه امنيا والإسقاط به في أمور غير لائقة أخلاقيا واجتماعيا، بفضل التكنولوجيا الحديثة، لذلك على مؤسساتنا العمل على تحصين الشباب وفق آليات تربوية تنبه إلى الأخطار المحدقة بهم.

 

وفي نهاية كلمته أشاد سويدان بدور مركز عبد الله الحوراني في إحياء الثقافة في نفوس الشباب، كما توجه بالشكر لمدير المركز على جهوده في إثراء المشهد الثقافي والسياسي الفلسطيني. وتحدث انس سعيد موجها الشكر لكل من ساهم في انجاز هذا الكتاب وعلى رأسهم النائب أحمد أبو هولي، وشكر مركز الحوراني على تبنيه حفل الإهداء، وأشار إلى أن هذا الاحتفال جاء لتقديم نحو 200 نسخة كهدية إلى طلاب وطالبات الجامعة، للتأكيد على ضرورة إرساء الثقافة في نفوس الشباب الفلسطيني.

 

 

الأكثر قراءة

فحص شيكات الشـؤون

الشؤون الاجتماعية

فحص كوبونات الوكاله

كوبونات الوكالة غزة