عاجـــل :

صرف رواتب موظفي السلطة ومستحقاتهم المالية قد تكون أهم مخرجات اجتماع لجنة غزة غداً

 

كشف أبو سيف عن اجتماع سيُعقد يوم الاثنين للجنة العليا التي شكّلها الرئيس محمود عباس خلال اجتماع القيادة الأخير؛ لوضع ملف قطاع غزة وإزالة أسباب الانقسام.

وأكد الناطق باسم حركة "فتح" عاطف أبو سيف ضرورة التمييز بين المساس بالانقسام وبحياة المواطنين في غزة، آملا أن يكون هناك لحلحة وخطوة إيجابية باتجاه تمكين الناس عبر صرف رواتبهم.

وأوضح أبو سيف أن حركة فتح لا تدعو إلى حلول "ترقيعيه" أو سلف إنما إلى عودة الرواتب بشكل كامل للموظفين، لافتا إلى وجود ضغط عالي تقوم به الحركة من أجل دفع الرواتب وإيجاد حل هذه الأزمة وفق ما أقر المجلس الوطني، اعلى هيئة قيادية للشعب الفلسطيني لحظة انعقاده ووفق قرار الرئيس في الجلسة الختامية.

وقال: "متفائلون بأن اللجنة في اجتماعها غدًا سيكون لها بعض المخرجات الإيجابية في ذلك".

وأضاف: "من الواضح أن ما جرى من إجراءات خلال السنة الماضية مسّ أكثر بالناس، وكان لها تأثيرات جانبية قاتلة"، مشددًا على أن قصة غزة أكبر من قضية الحكومة وأنها بحاجة لتفكير وطني أوسع، ولا يجب ربط مصير غزة بالحكومة وقرارتها، فغزة أكبر من مجرد ولاية اخرى من ولايات الحكومة، ببل هي ركن مفصلي في المشروع الوطني ويجب أن تعامل وفق هذا الأساس.

وعدّ أن أحد أخطاء حماس انها قلصت غزة لقضية خدمات، موضحًا أن حركة فتح تنظر لغزة على انها جزء من الكل الوطني الشامل.

                  Web Backlinks