تل أبيب- قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان في رده على إضراب الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية، "لن نتفاوض مع الأسرى الفلسطينيين، ويمكنهم الإضراب عن الطعام كما شاؤوا.

 

ويواصل أكثر من ألف أسير فلسطيني، في سجون الاحتلال إضرابهم المفتوح عن الطعام لليوم الرابع على التوالي، للمطالبة باستعادة حقوقهم الإنسانية، وسط تصاعد الإجراءات القمعية بحقهم.

 

وواصلت مصلحة سجون الاحتلال، تنفيذ حملات تنقلات، طالت المئات من الأسرى المضربين عن الطعام، ونقلوا إلى أقسام العزل في عدة سجون، وفي ظروف صعبة، بعدما قامت بسحب مقتنياتهم الشخصية بالإضافة إلى الأغطية والملابس.

 

ومنعت إدارة سجون الاحتلال الأسرى من الإلتقاء بالمحامين، بالمقابل ردت سلطات الاحتلال على الشكوى التي قُدمت في هذا الشأن،  بأن تعميماً صدر عن وزارة العدل الإسرائيلية لمصلحة سجون الاحتلال، تؤكد فيه عدم قانونية منع جميع الأسرى المضربين عن الطعام من الزيارة.

 

 

الأكثر قراءة