الناصرة: قال أحمد الطيبي، العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي، إنه سينافس رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي، بنيامين نتنياهو، على منصبه، وسيهزمه، في حال أقيمت "الدولة الواحدة".

وأضاف الطيبي في حوار خاص، مع وكالة "الأناضول" التركية: " أنا من مؤيدي خيار حل الدولتين، لكن إذا أقيمت الدولة الديمقراطية الواحدة، فسأنافس نتنياهو، على منصبه وأفوز عليه".

وتابع: " في حال اعتماد حل الدولة الواحدة الديمقراطية ستكون الأغلبية ما بين البحر (المتوسط) والنهر (الأردن) لنا (الفلسطينيين) وبشكل ديمقراطي".

وأكمل الطيبي: " بالتالي فإذا ما ترشحت أنا مقابل بنيامين نتنياهو، فأنا من سيفوز وليس هو ".

واعتبر الطيبي في هذا الصدد أن على الجمهور الإسرائيلي، أن يعرف "ما هي الخيارات أمامه، وهي إما دولتين أو دولة واحدة للفصل العنصري، أو دولة واحدة ديمقراطية".

وألمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نتنياهو في البيت الأبيض مساء أمس، إلى إمكانية التخلي عن خيار حل الدولتين، وإقامة دولة واحدة تستوعب الفلسطينيين والإسرائيليين.

وفي هذا الصدد فقد اعتبر زعيم المعارضة الإسرائيلية ورئيس حزب "المعسكر الصهيوني" المعارض يتسحاق هرتسوغ فكرة الدولة الواحدة بأنها خطيرة.

وقال هرتسوغ في تصريح صحفي أمس الخميس: " كان من المحزن والمخجل رؤية نتنياهو يتهرب من فكرة الانفصال عن الفلسطينيين من خلال حل الدولتين".

وأضاف هرتسوغ: " على كل اسرائيلي أن يشعر بالفزع من الاعتقاد الذي يقول إن بالإمكان إقامة دولة واحدة ما بين البحر والاردن".

واعتبر إن الدولة الوحدة، تعني أن "ليس هناك دولة يهودية".

وكان مكتب الإحصاء الفلسطيني قد أشار في إحصائية أخيرة إلى أن عدد الفلسطينيين في أراضي فلسطين التاريخية (إسرائيل وأراضي السلطة الفلسطينية) سيتخطى عدد الإسرائيليين خلال السنوات القادمة.

وقال في الإحصائية: " سيتساوى عدد السكان الفلسطينيين والإسرائيليين في نهاية عام 2017، وستصبح نسبة السكان الإسرائيليين حوالي 49.3% من السكان وذلك بحلول نهاية عام 2020 حيث سيصل عددهم إلى نحو 6.96 مليون إسرائيلي مقابل 7.21 مليون فلسطيني".

واعتبر الطيبي أن احتفال اليمين الإسرائيلي بنتائج اجتماع "ترامب-نتنياهو"، سابق لأوانه.

وقال: " اللقاء كان حميميا ووديا، ولكن اعتقد أننا ما زلنا في بدايات المباراة ولم نصل إلى الشوط الثاني بعد".

وأضاف: " الرئيس ترامب لم يلتقِ حتى الآن مع الرئيس محمود عباس، ولم يعقد لقاءً مطولا مع الملك عبد الله الثاني ملك الأردن وغيرهما من الزعماء العرب".

وتابع الطيبي: " انطباعي هو أن صورة الوضع بالنسبة للشرق الأوسط لم تتضح بعد، لدى الرئيس الأمريكي ترامب حتى هذه اللحظة".

وكان ترامب قد التقى مؤخرا مع الملك الأردني في واشنطن، ولكنهما اتفقا على الاجتماع مجددا قريبا، بحسب بيان صدر عن البيت الأبيض.

ورفض الطيبي الانتقادات التي وجهها الرئيس الأمريكي إلى الجهاز التعليمي الفلسطيني.

وقال الطيبي: " بشأن موضوع الكراهية الذي تحدث عنه ترامب فإنه لا يمكن أن يطلب من الفلسطينيين تحت الاحتلال أن يحبوا من يحتلهم ومن يطمع بهم، فالأساس هو الاحتلال ومن يجب انتقاده هو الاحتلال".

ولفت الطيبي في هذا الصدد، إلى التحريض الواسع من قبل اليمين الإسرائيلي على "كل ما هو فلسطيني وعربي ومسلم سواء في داخل الكنيست او في وسائل الإعلام الإسرائيلية اليمينية او شبكات التواصل الاجتماع والكتب".

كما اعتبر الطيبي أن دعوة الرئيس الأمريكي ترامب، لرئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو بتهدئة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بأنها "غير كافية".

وقال الطيبي: " الملاحظة التي قالها ترامب عن الاستيطان ليست كافية فهو طلب منه تهدئة الاستيطان والمطلوب هو وقف الاستيطان بشكل كامل".

وأنهي نتنياهو أمس الخميس، زيارته إلى الولايات المتحدة الأمريكية التي بدأت الإثنين حيث يعود إلى إسرائيل.

 

فحص شيكات الشؤون

الشؤون الاجتماعية

فحص كوبونات الوكالة

فريق مبادرة " مخيمنا أحلى " ينفذ لقاءات توعية في مخيم الشابورة
رفح - نفذ فريق مبادرة "مخيمنا أحلى" لقاءين توعويين الثلاثاء الموافق 22 أغسطس ...
الاحتلال يحول قياديا بحماس للاعتقال الإداري
  القدس المحتلة   - أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، قرارًا ...
هيئة الأسرى: الوضع الصحي للأسير الصالحي ما زال خطيراً وحرجاً
  القدس المحتلة  -  أكدت محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، اليوم ...
حدث في مثل هذا اليوم 22/8
  حداث 1543 - قوات الدولة العثمانية بقيادة خير الدين بربروس تحاصر مدينة ...
انهاء الانقسام وصون الحريات العامة ووقف التعديات على القانون اسس لمغادرة الحالة
  رام الله /غزة عقد اواسط آب الجاري اجتماع  تشاوري مشترك بين رام الله ...
الولجة، سلوان، والشيخ جراح فصول في قصة واحدة
بقلم د. مصطفى البرغوثي الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية     ...
فنزويلا هي فلسطين .. وفلسطين هي فنزويلا
  فقط لمسة  وفاء بقلم سري القدوة فنزويلا هي فلسطين .. وفلسطين هي فنزويلا ...
تاريخ بلدية غزة (الحلقة الخامسة)
  د. ناصر الصوير باحث وكاتب ومحلل سياسي         تحدثنا في الحلقات الأربع ...
مركز ومؤسسات اعلامية تطالب باعتماد قانون المجلس الاعلى للإعلام
  رام الله: اعلنت مؤسسات ومراكز اعلامية وحقوقية معارضتها لمسودة قانون المجلس ...
النضال الشعبي: مجلس الامن مطالب بتنفيذ قراراته حول مدينة القدس
  رام الله: دعت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني مجلس الأمن الدولي لتطبيق قراراته ...
فلسفة النخبة في قيادة الشعوب
    تتعامل الشعوب مع فئة النخبة بصدق في تسيير شؤونها الوطنية ، ان قامت ...
قطاع غزة بين التحالفات الإقليمية والانهيار الذاتي
  الكاتب والباحث / ناهـض زقـوت مدير عام مركز عبد الله الحوراني للدراسات ...
قوات القمع تقتحم قسم 6 في سجن "ريمون" وتنقل 120 أسيرا
  القدس المحتلة - أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، بأن أعدادا كبيرة من قوات ...
عدوٌ واعي وقيادةٌ جاهلةٌ وشعبٌ مضطهدٌ وأمةٌ مظلومةٌ
بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي تشهد الساحة الفلسطينية اليوم أعمق انقساماتها ...