عمان- قال وزير الاعلام الناطق الرسمى باسم الحكومة الاردنية الدكتور محمد المومنى اليوم الخميس، إن بلاده ستتعامل "بكل حزم" أمام أى محاولة لمس أمن الحدود معربا فى الوقت ذاته عن تمنياته لسوريا بالأمن والاستقرار.

 

جاء ذلك فى تصريح أدلى به المومنى للإذاعة الأردنية وبثه التلفزيون الأردنى بعد إسقاط سلاح الجو الأردنى طائرة استطلاع مسيرة اقتربت من أجواء الاردن فى الحدود الشمالية المتاخمة لسوريا مساء أمس الأربعاء.

 

وأضاف أن إسقاط الطائرة دون طيار من قبل قوات سلاح الجو الأردنى رسالة مفادها "أن كل من يقترب من حدودنا ويهددها سيكون مصيره القتل والتدمير" لافتا إلى أن الأردن يعلن بشكل مستمر عن محاولات تسلل وكيفية التعامل معها.

 

وأوضح بهذا الصدد أن الطائرة التي أسقطت هي طائرة دون طيار وبناء عليه "يجب أن يكون هناك تحليل فني واستخباراتي وتحليل ما هي الجهات التي يمكن أن تمتلك مثل هذه الطائرات".

 

كانت القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية أعلنت أمس تمكن طائرات (اف 16) الحربية من إسقاط طائرة استطلاع مسيرة على الحدود الشمالية للأردن بالقرب من محافظة المفرق (80 كيلومترا شمال شرق العاصمة عمان) وطبقت قواعد الاشتباك المعمول بها بسبب استمرار الطائرة من الاقتراب من الحدود ما استدعى التعامل معها وإسقاطها.

 

وأشارت إلى أن كوادر سلاح الجو الملكي قامت بجمع حطام الطائرة والأجهزة التي كانت تحملها ونقلها إلى قيادة سلاح الجو لفحصها والتعامل معها فنيا.

 

 

كل الاخبار